رئيس وزراء بريطانيا يدعو السفن الحربية الأوروبية لتدمير قوارب المهاجرين أمام السواحل الليبية

18-3-2016 | 14:17

رئيس وزراء بريطانيا

 

أ ش أ

دعا رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون ، قادة الاتحاد ‏الأوروبي للإسراع بإقرار خطة ل ملاحقة وتدمير قوارب المهربين أمام السواحل ‏الليبية، وإحباط خططهم لنقل المهاجرين إلى الشواطئ الأوروبية، في إطار خطط لتوسيع القوة البحرية الحالية للاتحاد الأوروبي في البحر المتوسط.


وذكرت صحيفة "الديلي تليجراف" اليوم "الجمعة" أن ال سفن الحربية البريطانية قد ‏تشترك في ملاحقة المهربين أمام السواحل الليبية خلال أشهر، في إطار خطط قدمها رئيس ‏الوزراء البريطاني.‏

وقال رئيس الوزراء لنظرائه في قمة بروكسل إنه يريد توسيع القوة البحرية الحالية للاتحاد ‏الأوروبي لتعمل في البحر المتوسط لوقف مئات الآلاف من المهاجرين الذين يعبرون ‏من ليبيا إلى أوروبا.‏

وتشمل الخطة الجديدة اشتراك المزيد من ال سفن البريطانية والمروحيات في المياه "الإقليمية ‏والداخلية" ضمن القوة البحرية الأوروبية على بعد عدة كيلومترات قبالة الساحل الليبي"، وفقا لمصدر في الحكومة ‏البريطانية.‏

ويشعر رئيس الوزراء البريطاني بالقلق من عودة تدفق آلاف المهاجرين من ليبيا الى إيطاليا ‏في الصيف، حيث غرق أكثر من 6 آلاف شخص منذ عام 2014.

وتشترك سفينة الاستطلاع الحربية "انتربرايز" التى تتبع البحرية الملكية، في بعثة ‏الاتحاد الأوروبي المعروفة باسم "عملية صوفيا"، والتي صادرت حتى الآن 90 سفينة وألقت ‏القبض على 53 مهربا.‏

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]