ابتكار أعلاف مصرية جديدة بدون مسحوق العظام من مخلفات "مصاص"القصب بالصعيد

16-3-2016 | 13:44

القصب - ارشيفية

 

قنا - محمود الدسوقي

ابتكر الكيميائي محمد عبدالرحمن، مدير الجودة بمصنع سكر أرمنت بمحافظة الأقصر أعلافًا مصرية جديدة من مخلفات مصاص القصب في العصارات الشعبية، أطلق عليها "تبن" المصاص.


وتم إيداع أوراق براءة اختراع الأعلاف المصرية، أكاديمية البحث العلمي في مجال إنتاج الاعلاف غير التقليدية برقم ٣٩٧ لعام 2016 م، لتكون أول أعلاف حديثة خالية من مجفف الدم ومسحوق العظام والتي تستفاد من مخلفات العصارات ووحدات العسل الأسود الشعبية.

وقال محمد عبدالرحمن في تصريح لــ"بوابة الأهرام " اليوم الأربعاء إن اختراعه، سيسهم في كيفية الاستفادة من مخلفات مصاص القصب في العصارات الشعبية والذي يتم التخلص منه بالحرق لأنه يمثل عبئا علي أصحاب العصارات.

وأضاف، أن العصارات الشعبية في الصعيد في بعض المراكز تنتج نحو 300 طن من المصاص، وهي تستخلص كمية قليلة من محتويات القصب، تاركة الكثير من المواد الغذائية بالمصاص المتبقي، خلاف المصانع التي تقوم بتحويل المصاص لأخشاب بعد الاستفادة القصوي من كافة مكونات القصب، لافتًا إلى أن الأعلاف المصرية الجديدة تحمل معالجة ميكانيكية بعد تجفيفها للحصول علي مادة علف خشنة تسمي تبن المصاص، وهي ذات مواصفات تسمح باستخدامها كأحد مكونات الأعلاف المتكاملة.

وأضاف عبدالرحمن، أن الأعلاف تم خلطها مع مكونات أعلاف غير تقليدية وتم الحصول علي عليقة حيوانية متكاملة ذات قيمة غذائية كبيرة وتكلفة أقل، لافتًا إلى أنه تم تأكيد ذلك الأمر بتحليل تبن المصاص والعليقة المتكاملة بالمركز الإقليمي للإغذية والأعلاف، الأمر الذي يفتح نافذهً جديدة في مجال صناعة الأعلاف في مصر بإنتاج علف مركز نسبة البروتين فيه تصل إلى 20 % من تركيبة باستخدام مكونات نباتية بالكامل دون دخول أي مركزات حيوانية من تلك المسببة للأمراض مثل مجفف الدم أومسحوق العظم، مما يصب في الحصول علي ثروة حيوانية نظيفة خالية من الأمراض.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]