"البناء والأخشاب" ترفض تصريحات العضو المنتدب لشركة أسمنت السويس.. وتؤكد: هدفها ضرب الاقتصاد المصري

8-3-2016 | 14:46

عبدالمنعم الجمل

 

محمد خيرالله

رفضت النقابة العامة للعاملين ب البناء والأخشاب ، برئاسة عبد المنعم الجمل، ما أدلي به "برونو كاريه"، العضو المنتدب لشركة أسمنت السويس ، من تصريحات لشبكة "بلومبرج" الإخبارية الأمريكية، التي أكد خلالها أن الشركة عجزت عن استرداد 55 مليون دولار من الأرباح من مصر، وتواجه صعوبات في تسديد مستحقات الموردين الأجانب.


ووصف عبد المنعم الجمل، رئيس النقابة في بيان له اليوم الثلاثاء، تصريحات العضو المنتدب للشركة الإيطالية بـ"غير المسئولة"، مؤكدًا أن الهدف منها ضرب الاقتصاد المصري، الذي يعاني في الفترة الأخيرة، بسبب نقص الدولار.

ولفت "الجمل"، إلي أن النقابة قامت بكل المحاولات بالتعاون مع اللجان النقابية داخل مجموعة السويس للأسمنت، والتي تضم مصانع "السويس – القطامية – طره – حلوان – السويس للأكياس"، لتهدئة أوضاع العاملين في مواجهة تعنت الشركة الإيطالية، وتذليل العقبات التي تواجه العلاقات العمالية والصناعية، إلا أن الشركة تسعي للتشهير بمصر والنيل من اقتصادها.

وأكد، أن تصريحات العضو المنتدب بأن نقص العملة في مصر يجعل من الصعب تحويل الأموال لدفع الأرباح وتمويل الاستثمارات الإقليمية، الهدف منه ضرب الاقتصاد المصري، ضمن حملة ممنهجة تقودها عدد من الدول الغربية لضرب مصر.

وطالب عبد المنعم الجمل، رئيس النقابة، من المسئولين في مصر بسرعة التحرك واتخاذ اللازم بشأن ما صدر عن العضو المنتدب من تصريحات، قائلا، "هل هذا جزاء مصر علي ما تقدمه من تسهيلات، ومساعدات للشركات العابرة للقارات؟".

مادة إعلانية

[x]