[x]

حـوادث

وزير الداخلية: الأمن لم يحتجز جوليو ريجينى قبل وفاته.. ونطلع الجانب الإيطالي على سير التحقيقات

6-3-2016 | 11:19

وزير الداخلية مجدي عبد الغفار

أ ش أ
نفى وزير الداخلية اللواء مجدي عبد الغفار ، تعرض الشاب الإيطالى جوليو ريجينى للاحتجاز لمدة 7 أيام من قبل الأجهزة الأمنية المصرية قبل وفاته.


وقال في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط، إن بعض وسائل الإعلام الأجنبية تردد تلك الشائعات دون دليل مادى، وتروج معلومات مغلوطة بصورة تضلل الرأى العام وتؤثر على سير التحقيقات، بغية السبق الإعلامى دون سند معلوماتى حقيقى.

وأضاف وزير الداخلية أنه فى ضوء متانة العلاقات المصرية -الايطالية، فقد تم فور وقوع الحادث تشكيل فريق بحث موسع لفحص الواقعة وكشف ملابساتها من خلال خطة متكاملة ارتكزت أبرز محاورها على التحرى عن الشاب وعلاقاته، والتى توصلت إلى تشعب دوائر اتصالاته وتعدد علاقاته، سواء مع المصريين او الأجانب، على الرغم من محدودية الفترة الزمنية التى أقام بها بالبلاد، والتى لا تتعدى 6 أشهر.

وأشار إلى أن فريق البحث رحب بتعاون فريق العمل الايطالى الذى وصل البلاد فى 5 فبراير الماضى لمتابعة سير التحقيقات وعمليات البحث والتحرى؛ حيث تم عقد العديد من الاجتماعات المشتركة بين الجانبين، وإطلاع فريق العمل الأمنى الايطالى على نتائج جهود البحث والرد على كافة استفساراته، مؤكدا استمرار عمل فريق البحث؛ لتحديد مرتكبى الواقعة والوقوف على دوافعهم لارتكاب الجريمة.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة