جيتس يتصدر أثرياء العالم لعام 2016 والوليد بن طلال الأول عربياً وناصف ساويرس أغني مصري

3-3-2016 | 10:19

بل جيتس والوليد بن طلال وناصف ساويرس

 

بوابة الأهرام

أثر الهبوط القوي في أسعار النفط وتذبذب أسواق المال العالمية وارتفاع سعر صرف الدولار على قائمة أثرياء العالم لعام 2016 حيث أدت تلك العوامل الى انتقال الثروات بين القطاعات الاقتصادية المختلفة، فهبط عدد الأثرياء المشمولين بالقائمة إلى 1810 مليارديرات في مقابل 1826 مليارديراً خلال العام الماضي ، كما تراجع إجمالي ثروات الأثرياء المشمولين بالقائمة بنحو 570 مليار دولار خلال العام الحالي لتصل الى 6.48 تريليون دولار.


كما شهدت قائمة العام الحالي تراجع متوسط صافي ثروة الملياردير الواحد بنحو 300 مليون دولار لتصل الى 3.6 مليار دولار ، وبالرغم من ذلك فقد واصل مؤسس مايكروسوفت، بيل جيتس البالغ من العمر 60 عاما الاحتفاظ بالمركز الأول فى قائمة فوربس السنوية لأثرياء العالم لعام 2016، للعام الثالث على التوالى بثروة قدرها، 75 مليار دولار، وذلك بالرغم من تراجع ثروته عن العام الماضى بمقدار 4.2 مليار دولار.

ونال جيتس هذا اللقب 17 مرة في الأعوام 22 الماضية، وحل في المركز الثاني بقائمة هذا العام الإسباني أمانسيو أورتيجا 79 عاما، بثروة بلغت قيمتها 67 مليار دولار والتي حققها من خلال العمل في صناعة الأزياء، بزيادة قدرها 2.5 مليار دولار على ثروته في العام الماضي.

وحل في المركز الثالث بالقائمة، المستثمر الأمريكي وارن بافيت 85 عاما، بثروة قدرها 60.8 مليار دولار، وفي المرتبة الرابعة قطب الاتصالات المكسيكي كارلوس سليم الحلو (76 عاما) بثروة 50 مليار دولار.

ثم المستثمر الأمريكي جيف بيزوس - 52 عاما- في المركز الخامس بثروة قدرها 45.2 مليار دولار، وحل مؤسس فيسبوك موقع التواصل الاجتماعي الشهير مارك زوكربيرغ، 31 عاماً ، في المركز السادس عالمياً بثروة قدرها 44.6 مليار دولار، وتبعه في المركز السابع الأمريكي لاري إليسون بثروة قدرها 43.6 مليار دولار.

وجاء فى المركز الثامن مايكل بلومبرج بثروة بلغت 40 مليار دولار، في حين جاء في المركز التاسع المستثمر تشارلز كوخ بثروة قدرها 39.6 مليار دولار.

وبينما في المركز العاشر حل ديفيد كوخ بثروة قدرها 39.6 مليار دولار. ودخل القائمة للمرة الأولى 198 مليارديرا، من بينهم 70 من الصين.

وبلغ إجمالي عدد النساء في القائمة 190، مقابل 197 في عام 2015.

وجغرافيا تصدرت الولايات المتحدة الأمريكية القائمة بأكبر عدد من أصحاب المليارات 540، تليها الصين 251، ثم ألمانيا 120، وبعدها روسيا 77، وهونج كونج (69)، والبرازيل 23.

وعربياً حافظ الأمير السعودي الوليد بن طلال على صدارته للأثرياء العرب فى القائمة هذا العام بتواجده في المرتبة 41 عالمياً بثروة قدرت بنحو 17.3 مليار دولار، وتبعه جوزيف صفرا البرازيلي من أصل لبناني في المركز 42 عالمياً بثروة قدرها 17.2 مليار دولار، بينما حل المستثمر السعودي محمد العمودي في المركز الثالث عربياً والـ 138 عالمياً بثروة بلغت قيمتها 8.3 مليار دولار.

في حين جاء الإماراتي ماجد الفطيم في المرتبة 270 عالمياً بثروة قدرها 5 مليارات دولار، وحل مواطنة عبد الله بن أحمد الغرير في المركز 286 عالمياً والخامس عربياً بثروة قدرها 4.9 مليار دولار، وتبعه المصري ناصف ساويرس المرتبة 421 عالمياً بثروة قدرها 3.7 مليار دولار.

بينما جاء الأمير السعودي سلطان بن محمد بن سعود الكبير في المرتبة 477 عالمياً وفى المركز السابع بين أثرياء العرب بثروة قدرها 3.4 مليار دولار.

وشهدت القائمة تواجد ثرى عربى لأول مرة بين أثرياء العالم وهو الملياردير الإماراتي حسين سجواني فى المرتبة 527 عالمياً والثامن عربياً بثروة قدرها 3.2 مليار دولار وتبعه فى المركز التاسع عربياً و549 عالمياً كل من مواطنة عبد الله الفطيم والمستثمر الجزائرى أسعد ربراب بثروة قدرها 3.1 مليار دولار.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]