||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex وزير الآثار ينفي سرقة أي من مقتنيات المتحف الإسلامى - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

وزير الآثار ينفي سرقة أي من مقتنيات المتحف الإسلامى

24-6-2011 | 14:14

 

أ ش أ

أكد الدكتور زاهى حواس وزير الدولة للآثار اليوم أن ما أثير فى بعض وسائل الإعلام بشأن وجود سرقات بالمتحف الاسلامى ليس له أى أساس من الصحة،وأن جميع مقتنيات المتحف الإسلامى كاملة وموجودة داخل المتحف.
أوضح حواس أن ما يعرض داخل المتحف الإسلامى من السجاد وعدده عشر قطع فقط ، وباقى المجموعة الوارد ذكرها وعددها 156 قطعة موجودة بمخازن المتحف الإسلامى نفسة، وبالنسبة لسيف وخنجر الخاص بتيمور باشا موجود فى خزينة حديدية طرف أمينة العهدة السيدة منى جوهر والمبخرة التى تخص الامبراطورة اوجينى موجودة بقسم الحلى عهدة نفس الأمينة.
وبالنسبة لمجموعة الأخشاب قال حواس إن هناك 20 قطعة خشبية معروضة فى القاعة الأموية بالمتحف الاسمى ،مؤكدا أنه لم تنقل أو تعار أى قطعة أثرية من المتحف الإسلامى إلى أى من القصور الرئاسية أو متاحف رئاسة الجمهورية .
وأشار وزير الدولة للآثار إلى أن آثار المتحف الاسلامى أثناء تطوير المتحف ظلت داخل المتحف نفسه ما عدا 50 قطعة حجرية تم نقلها إلى مخازن المتحف الاسلامى بالقلعة.
وأضاف حواس إن نظام العرض المتحفى فى العالم يتجه نحو قلة المعروضات المتحفية المعروضة وعدم تكديسها ، مشيرا إلى أن هناك خطة كاملة للمتحف الإسلامى بعرض القطع غير المعروضة حاليا فى نظام سنوى متغير حتى يتاح لجمهور ومحبى الآثار الإسلامية التعرف على معروضات ومقتنيات جديدة عند كل زيارة للمتحف الاسلامى وأن يشاهد المعروضات بصورة أفضل من تكدسها .
وقال على سبيل المثال إن هناك قاعة كاملة يجرى إعدادها حاليا بالمتحف الاسلامى لعرض مجموعة الأسلحة والتى سيتم من خلالها عرض 20 قطعة فريدة ونادرة من خلال فتارين عرض حديثة من المانيا وان هناك العديد من قطع الحلى التى اختيرت لعرضها داخل المتحف بنظام العرض المتحفى المتغير المعروفه عالميا.
فى ختام تصريحاته أكد وزير الدولة للآثار أن العالم قد أشاد بالمتحف المصرى والعرض المتحفى به والآثار المعروضة مؤكدين على أنه أعظم وأعرق متحف إسلامى من الناحية العرض والمقتنيات فى العالم.
ناشد حواس كل محبى الآثار الإسلامية فى مصر والعالم التأكد من أى معلومة تثار حول آثار مصر قبل إثارتها أمام الرأى العام بدون دليل حتى لا يحدث بلبلة للرأى العام .
أشار حواس إلى أن السيدة التى قدمت المعلومات التى أثيرت من خلال وسائل الإعلام حول المتحف الإسلامى قد تقدمت بسؤال لمدير المتحف عن بعض المقتنيات ، وأكد لها وجودها بالمتحف الإسلامى.
ومن جانبه، أوضح مدير المتحف الإسلامى أحمد عباس أن العديد من القطع الأثرية الإسلامية قد اختيرت لعرضها بعدد من المتاحف الإقليمية منها متحف الإسكندرية القومى ومتحف العريش ومتحف السويس ومتحف النسيج.

الأكثر قراءة