Close ad

مصدر بمصر للطيران ينفي خطأ قائد الطائرة الناجية من التصادم في نيويورك

23-6-2011 | 00:00
حسين الزناتى
من جانبه نفى مصدر مسئول بمصر للطيران ما ذكرته إحدى وكالات الأنباء الأجنبية عن تفاصيل الواقعة التى أوردتها بأن طائرة الشركة التى أقلعت يوم الإثنين الماضى من مطار جون كنيدى بنيويورك قد انحرفت بطريق الخطأ إلى ممر الإقلاع، الذى كانت تتحرك فيه طائرة تابعة لإحدى شركات الطيران الأوربية، وقال المصدر إن سلطات مطار جون كنيدى قد أوضحت أن تأخر طائرة مصر للطيران عن موعدها المقرر بنحو 40 دقيقة جاء بسبب إلغاء إقلاع طائرة أخرى كان تستعد للإقلاع على الممر، وذلك بناء على طلب من برج المراقبة، بينما كانت مصر للطيران فى انتظار إقلاع الطائرة الأولى، مما أدى إلى تأخر إقلاع الطائرتين.
وأشار المصدر إلى أن سلطات الطيران الأمريكية تقوم الآن بالتعرف على سبب طلب برج المراقبة بمطار جون كنيدى توقف إقلاع الطائرتين وتأجيله لأكثر من نصف ساعة، مؤكدا أنه لم تحدث أي مشكلات وأن الطائرة وصلت إلى القاهرة الإثنين الماضى بسلام، وعلى متنها كل ركابها.
يذكر أن سلطات المطار جون كنيدى لا تسمح بإقلاع أي طائرة يتبين وقوع قائدها فى خطأ يؤثر على عملية السلامة أثناء عملية الإقلاع أو الهبوط.
وكانت إحدى وكالات الأنباء قد ذكرت أن طائرة تابعة للخطوط الجوية الألمانية (لوفتهانزا)، كادت أن تصطدم بطائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية المصرية (مصر للطيران) فى مطار جون كيندى بنيويورك.
كلمات البحث
الأكثر قراءة