بلومبرج يدرس "كل الخيارات" بشأن انتخابات الرئاسة الأمريكية.. وينوي إنفاق مليار دولار

9-2-2016 | 06:33

مايكل بلومبرج

 

أ ف ب

أعلن رئيس بلدية نيويورك السابق مايكل بلومبرج أنه يدرس "كل الخيارات" بشأن احتمال خوضه ال انتخابات الرئاسية الأمريكية، مؤكدًا في الوقت نفسه أن مستوى الخطاب المتدني في الحملة الانتخابية "مهين للناخبين".


وقال بلومبرج "بكل أسف أجد مستوى الخطاب والنقاش سخيفًا ومثيرًا للغضب ومهينًا للناخبين"، مؤكدًا أن الأمريكيين "يستحقون ما هو أفضل بكثير".


وإذا ما قرر رئيس البلدية السابق (73 عامًا) الترشح لل انتخابات الرئاسية فهو سيخوض السباق الرئاسي كمرشح مستقل.

وأضاف بلومبرج "استمع إلى ما يقوله المرشحون وإلى ما يفعله كما يبدو الناخبون في ال انتخابات التمهيدية"، مشيرًا إلى أنه في حال قرر خوض السباق الرئاسي سيتعين عليه الترشح على القوائم الانتخابية في مطلع مارس.

ويأتي تصريح الملياردير الذي أسس وكالة الأنباء المالية التي تحمل اسمه، بعد أسبوعين على تسريب مقربين منه لصحيفة "نيويورك تايمز" معلومات عن نيته خوض السباق الرئاسي مستقلًا.

وكان بلومبرج قد أبدى رغبة في خوض ال انتخابات الرئاسية، لكنه لم يقدم على هذه الخطوة في بلد لم يتم فيه يومًا انتخاب أي مرشح مستقل رئيسًا.


وبلومبرج صاحب أكبر عاشر ثروة في الولايات المتحدة وقيمتها 40 مليار دولار بحسب مجلة "فوربس"، مستعد بحسب الصحيفة النيويوركية لإنفاق مليار دولار على حملته إذا ما قرر خوض ال انتخابات .

وبحسب "نيويورك تايمز" فان بلومبرج، الذي كان ديمقراطيًا لفترة طويلة قبل أن يترشح لرئاسة بلدية نيويورك في العام 2001 تحت راية الجمهوريين، مستاء لرؤية دونالد ترامب يتصدر السباق لدى الجمهوريين، و هيلاري كلينتون تترنح لدى الديمقراطيين أمام السناتور بيرني ساندرز، الذي يدعو لثورة سياسية مناهضة لوول ستريت.
[x]