وزير الثقافة يفتتح دورته الـ47 بمشاركة 34 دولة و850 ناشرًا .. معرض القاهرة الدولي للكتاب ينطلق غدًا

26-1-2016 | 15:06

حلمي النمنم

 

ياسر بهيج

يفتتح وزير الثقافة حلمي النمنم غدا الأربعاء، الدورة السابعة والأربعين ل معرض القاهرة الدولي للكتاب، بأرض المعارض، بمدينة نصر، وتستمر حتى 11 فبراير المقبل.


يحفل ال معرض هذا العام بنشاط ثقافي وفني متنوع، رافعا شعار "الثقافة في المواجهة"، وشخصية ال معرض لهذا العام الكاتب الراحل جمال الغيطاني، الذي ستخصص للحديث عنه، وعن إبداعاته مجموعة من الفعاليات، فضلا عن عدة ندوات بمناسبة مرور عشر سنوات على وفاة نجيب محفوظ، كما يحوي ال معرض عددًا من الأنشطة، يصل إلى 12 نشاطًا، بنحو 50 فعالية يوميًا، منها: اللقاء الفكري، كاتب وكتاب، المقهى الثقافي ، الموائد المستديرة، الاحتفاليات الفنية، ملتقى الشباب، نشاط الطفل.

كما يستضيف ال معرض مجموعة كبيرة من الشخصيات من مختلف الدول خلال الفعاليات، بينهم كتاب ومفكرون من إيطاليا، وروسيا، والصين، وألمانيا، وتونس، والمغرب، ولبنان، وغيرها، منهم الروائي الصيني ليو جين يون، والدكتور هاني عازر المصري الألماني، وشكري المبخوت من تونس، وأحمد المديني من المغرب، وحسن أوريد من المغرب، وجورج قرم، وكارلو روفايللي من فرنسا، وحسن حنفي من مصر.

وتنقل قناة النيل الثقافية الافتتاح على الهواء مباشرة، وجميع الفعاليات عبر رسائل يومية مع البث المباشر من ال معرض باستخدام وحدة "اللايف فيو"، وتستضيف برامج القناة كل المبدعين، ممن صدرت لهم أعمال لتقديم إبداعاتهم، مع تخصيص فترات مفتوحة للضيوف العرب، وتقوم كاميرا برنامج "إبحار" بتغطية الأمسيات الثقافية، والشعرية، وندوات اللقاء الفكرية.

ويشارك في ال معرض ، الذي اختار البحرين ضيف شرف دورته للعام 2016، 34 دولة، منها 20 دولة عربية وأفريقية، هي: الكويت، الإمارات، السعودية، تونس، سلطنة عمان، فلسطين، الأردن، ليبيا، اليمن، السودان، الصومال، أثيوبيا، الجزائر، العراق، المغرب، سوريا، لبنان، قطر، أبو ظبي، إريتريا، بالإضافة إلى مصر الدولة المنظمة، و13 دولة أجنبية هي: إيطاليا، روسيا، أذربيجان، الهند، ألمانيا، فرنسا، جمهورية التشيك، اليونان، الولايات المتحدة الأمريكية، جمهورية الصين الشعبية، بريطانيا، ولأول مرة كازاخستان، وباراجواي.

كما يشارك 850 ناشرًا، منهم 50 ناشرًا أجنبيًا و250 ناشرًا عربيًّا، و550 ناشرًا مصريًّا، بالإضافة إلى 118 كشكًا بسور الأزبكية.

وتشارك البحرين ضيف شرف ال معرض ، خلال الفعاليات ، بنشاط ثقافي وفني متنوع، إذ تقدم عددًا من الندوات، تبدأ يومي 27 و28 يناير: ندوة بعنوان "مصر والبحرين وما بينهما"، للكاتبة الإعلامية سوسن الشاعر، ثم في 29 و30 يناير أمسية شعرية للشاعر حسن كمال، وأيضا أغاني من التراث البحريني لفرقة محمد بن فارس، وتعرض في 31 يناير أفلام وثائقية لفنانين بحرينيين "الجزء الأول".

وفي 1 و3 فبراير، تقدم أغان بحرينية لفرقة محمد بن فارس، بالإضافة إلى ندوة حول علاقة البحرين بمصر، وتأثير مصر الثقافي على حركة الإبداع في البحرين، للدكتور عبد الله المدني.

وفي 2 و5 فبراير، يعرض الفيلم البحريني "الشجرة النائمة"، يتبعه حوار مع مخرج الفيلم محمد بوعلي، بالإضافة إلى ندوة لقراءة حية في فن الفجري للفنان جاسم محمد بن حربان، ثم في 6 و7 فبراير، تعقد أمسية شعرية للشاعر إبراهيم بوهندي، وعرض أفلام وثائقية عن تاريخ مملكة البحرين.

أما في 8 و9 فبراير، فتعرض أفلام وثائقية لفنانين من البحرين "الجزء الثاني"، و معرض للتعاون الثقافي بين مصر والبحرين وتأثيره على حركة الفن التشكيلي للفنانة التشكيلية بلقيس فخرو.

وبعد توقيع عدد من البروتوكولات، ضمن فعاليات عام الثقافة المصري الصيني، وإطلاق أسبوع ترويج الكتاب الصيني في مصر، تشارك الصين بجناحين في ال معرض ، لأول مرة.

وتشارك في الفعاليات أيضًا قطاعات وزارة الثقافة، إذ تشارك الجهة المنظمة لل معرض الهيئة المصرية العامة للكتاب، بمجموعة كبيرة من الإصدارات، والسلاسل، في مختلف المجالات، تصل إلى نحو 200 عنوان، منها: "قصص نجيب محفوظ الممنوعة" تأليف محمود علي، "فلسطين من التأييد السياسي إلى التعاطف الإنساني" للدكتور مصطفى الفقي، "السلفية بين الأصيل والدخيل" للدكتور أحمد كريمة، "الشخصية العربية ومفهوم الذات" للمفكر السيد ياسين، "قاموس اللغة المصرية" لسامح مقار، "كليوباترا بين الحقيقة والأسطورة" تأليف بسام الشماع، "الثائر الأول.. إخناتون بين الأدب والتاريخ" تأليف خالد عاشور، "تحرير العقل" للدكتور جابر عصفور.

وتنظم هيئة الكتاب ، سور أزبكية للهيئة داخل ال معرض ، الذي يقدم لجمهور ال معرض ، الموسوعات، والكتب القيمة بتخفيضات كبيرة، مثل موسوعة مصر الحديثة 10 مجلدات بخصم 70%، وموسوعة الطفل 12 مجلدًا بتخفيض 75%، موسوعة المرأة عبر العصور بخصم 65%، الأعمال الكاملة لرفاعة الطهطاوى 5 أجزاء بتخفيض 60%، سيرة الظاهر ببيرس 5 أجزاء 50%، قاموس المسرح 5 أجزاء 65%، أطلس أصول اللغة العربية 70%، كتاب الأغانى 24 جزءًا 35%.

في حين يشارك المجلس الأعلى للثقافة ،بـ13 فعالية ثقافية، تشمل مجموعة متميزة من الأمسيات الشعرية، واللقاءات الفكرية، والندوات الأدبية، والمعارض الفنية.

تبدأ هذه الفعاليات ظهر الخميس 28 ينايرالجاري، بأمسية لفرقة أنغام الشباب "الشرقي"، بمشاركة يحيى غانم، والفنانة أمثال رفعت، والفنان محمد فارس، في المبنى الاجتماعي بقاعة ضيف الشرف، وفي الخامسة من مساء اليوم نفسه، تنظم ندوة "قضايا وإشكاليات النشر"، في المبنى الاجتماعي أيضًا، ويشارك فيها عادل المصري، والدكتور عبد الرحمن حجازي، ومحمد هاشم، ويدير ال ندوة محمد رشاد.

وفي الخامسة من مساء الجمعة 29 يناير، تقدم فرقة "شباب لايف والآلات الشعبية، على المسرح المكشوف عرضًا لها، وفى الثامنة مساء ، تعقد ندوة "دور الثقافة في عام الشباب 2016"، بمشاركة أحمد بهاء الدين شعبان، ومسعد عويس، ومصطفى يوسف، ويدير ال ندوة محمد مندور.

وفي الأحد 31 يناير، تعقد ندوة "أشعار على أنغام الأوتار"، مع فرقة جميزة على المسرح المكشوف، بمشاركة حسن عامر، سلمى فؤاد، محمد هشام، ويدير ال ندوة رجب الصاوي.

وفي يوم الثلاثاء، 2 فبراير، تُعقد ندوة عن الراحل "إبراهيم أصلان" بقاعة ضيف الشرف، ومشاركة سيد محمود، شعبان يوسف، محمود الورداني، ويدير ال ندوة علي عطا.

وفي الجمعة، 5 فبراير، تعقد ندوة عن الراحل " إدوار الخراط - 60 عاما من الإبداع"، بمشاركة إبراهيم عبد المجيد، وأسامة حبشي، والدكتور إيهاب الخراط، وسعيد الكفراوي، ويدير ال ندوة شعبان يوسف.

أما يوم الأحد، 7 فبراير، فتُعقد ندوة "دور المرأة في الأدب و الكتاب ة"، بمشاركة الدكتورة مروة مختار، والدكتورة نانسي إبراهيم، وهالة البدري، ويدير ال ندوة منى رجب، وفي اليوم نفسه، تأتي ندوة عن الراحل "عبد الحكيم قاسم"، بمشاركة إيزيس عبد الحكيم قاسم، وشعبان يوسف، ومحمد شعير، ويدير ال ندوة الدكتور عبد المنعم تليمة.

وتختتم فعاليات المجلس ، يوم الثلاثاء، 9 فبراير، باستضافة فرقة الفنان محمد عزت على أنغام الجيتار، ثم تنظم مائدة مستديرة حول كتاب "طوق الحمامة"، بمشاركة حامد أبو أحمد، والدكتور سليمان العطار، والدكتورة سيزا قاسم، ويدير ال ندوة الدكتور عبد الرحمن حجازي.

وفي اليوم نفسه، تقدم فرقة "شباب لايف " عروضها، ثم تعقد ندوة "قضايا المسرح المصري: المسرح بين الرقابة والنقابة"، بحضور الدكتور أشرف زكي، الدكتور خالد عبدالجليل، رشا عبدالمنعم، ويدير ال ندوة الدكتور سامح مهران.

فيما تشارك الفنون التشكيلية بأربعة معارض، وورش رسم على الأسفلت، والأوبرا بعروض موسيقية تقدم في مخيمات الأنشطة وشوارع ال معرض ، وأكاديمية الفنون بعروض مسرحية.

ويشارك المركز القومي للترجمة، في ال معرض ، بأحدث إصداراته المترجمة، التي صدرت خلال الأشهر الثلاثة الماضية، في مختلف المجالات، وذلك بجناح عرض كبير، بجانب المقهى الثقافي ، وتحوي القائمة أكثر من 150 كتابًا، منها كتاب "طه حسين .. الأوراق المجهولة .. مخطوطات طه حسين الفرنسية"، وهي ترجمة لنصوص فرنسية كتبها طه حسين ولم تُنشر من قبل، وقام بترجمتها الدكتور عبد الرشيد محمودي، وتستعرض قضايا شتى، في الفلسفة والإسلاميات والترجمة" بالإضافة لأهم الإصدارات العالمية نقلًا عن 15 لغة مختلفة، كالتركية، التشيكية، الصينية، العبرية، الفارسية، الكردية، اليابانية، واليونانية، والإنجليزية، والفرنسية، والإيطالية، والروسية، والألمانية، والإسبانية.

ومن أحدث إصدارات المركز، التي سيشارك بها أيضًا، "كنائس مصر"، والطبعة الرابعة من "الحرب الباردة الثقافية" من ترجمة طلعت الشايب، و"لماذا نحب.. طبيعة الحب وكيماؤه" من ترجمة فاطمة ناعوت، ورواية ستاندال الشهيرة "الأحمر والأسود" بجزئيها، "الذرة الرفيعة الحمراء"، ورواية "1876" لجور فيدال، بالإضافة إلى "انتصار أكتوبر في الوثائق الإسرائيلية"، "تاريخ الأندلس في عصر المرابطين والموحدين"، و"تفسير التوراة بالعربية"، والطبعة الرابعة من "مثنوي" بأجزائه الستة، و "مذكرات زوجة دستويفسكي" بترجمة أنور إبراهيم، و"بناء الثقافات.. مقالات في الترجمة الأدبية" بترجمة محمد عناني، و"النضال ضد عبادة الماضي"، و"تاريخ العلم" بأجزائه.

ومنها أيضًا "مصر في الأرشيفات الروسية"، و"عاصفة على السويس 1956"، و "أطفال وقطط"، و"حجرة في دار الحرب"، ومن كتب السينما "محاضرات في الإخراج السينمائي"، و"أساسيات الإخراج السينمائي"، و"أفلام مشاهدة بدقة"، و"فن الإخراج السينمائي"، و"الحارة في السينما المصرية".

أما الهيئة العامة لقصور الثقافة، فتشارك هذا العام، بعدد من الفعاليات، إذ تنظم مجلة مصر المحروسة الإلكترونية، نشاطًا متنوعًا خلال الفترة من 28 يناير إلى 8 فبراير، و يتضمن البرنامج يوم 28 يناير لقاءً فكريا مع حلمي النمنم ، وزير الثقافة ، إضافة لعقد ندوة بعنوان "الصحافة القومية والمستقلة والحزبية والإلكترونية بين سيطرة الحكومة وسطوة رأس المال.. إلى أين؟"، بجانب أمسية شعرية للشعراء علي عفيفي ومحمد مجدي.

كما تقدم الفنانة عزة بلبع عرضًا غنائيًا، يوم 29 يناير، ويقام لقاء فكري مع الشاعر زين العابدين فؤاد، بجانب ندوة بعنوان "البحث العلمي في مصر بين الواقع والمأمول"، ثم أمسية شعرية للشاعرين محمود كامل ومحمد حميدة.

ويوم 30 يناير ، يقام لقاء فكري مع ضيف الشرف اللواء عادل لبيب، وزير التنمية المحلية السابق، حول "حكايات من المحليات في مصر"، و تُعقد ندوة بعنوان "الفن التشكيلي من القاعات والمتاحف إلى الشوارع والميادين"، ويُختتم اليوم ب أمسية شعرية للشاعرين يسري حسان ومي منصور.

وفي يوم 31 يناير يقام لقاء فكري مع الشاعر محمد إبراهيم أبو سنة، يليه ندوة بعنوان "السينما والدراما التليفزيونية بين تدخل الدولة ومافيا العشوائيات"، يشارك فيها الناقدة السينمائية ماجدة موريس، والناقد السينمائي مجدي الطيب، بجانب أمسية شعرية للشعراء منى حواس، وعزت إبراهيم.

وتنظم الإدارة العامة للثقافة العامة 3 برامج ثقافية بمخيم الإبداع، تتضمن أصوات شعرية، "شاعر وفنان" بالإضافة "لليالي الشعرية" ، ففي 28 يناير: تقام الأمسية الشعرية الأولى من برنامج "أصوات شعرية" بمشاركة الشاعر سالم الشهباني، يليها في برنامج "شاعر وفنان" الشاعر سيد حجاب الذي يلقي مجموعة من قصائده، بمصاحبة الفنان أحمد إسماعيل.

أما الليلة الشعرية الأولى، فيشارك فيها الشعراء "مصطفى عبدالمجيد الشرقاوي حافظ، برهان غنيم، محمد المخزنجي، أحمد إبراهيم عيد، محمد علي النجار، محمد شربي، شادية الملاح، محمد الشريف، جيهان سلام"، ويديرها الشاعر السعيد المصري.

وفي 29 يناير ، تقام ضمن برنامج "أصوات شعرية" تقام الأمسية الشعرية الثانية بمشاركة الشاعر سعيد شحاتة، يليها ضمن برنامج "شاعر وفنان" إلقاء الشاعر حزين عمر مجموعة من قصائده بمصاحبة الفنان حسني عامر، الليلة الشعرية الثانية ويشارك فيها الشعراء "إيمان يوسف، شريف جاد الله، علاء الرمحي، محمد إبراهيم يعقوب، أحمد رشدي، محمد شاكر إبراهيم، عزت إبراهيم، فاطمة بدر، حامد أنور، صادق أمين، حسني منصور، رأفت رشوان، علي نوح، السعيد حافظ، سامية عبد السلام"، يديرها الشاعر عبد العليم.

وتقام في 30 يناير الأمسية الشعرية الثالثة، بمشاركة الشاعر أحمد عُلة، يعقبها ضمن برنامج "شاعر وفنان"، إلقاء الشاعر محمد حسني إبراهيم عدد من قصائده بمصاحبة الفنان عهد شاكر.

وفي الليلة الشعرية الثالثة يشارك الشعراء "صلاح عبدالله، قاسم الشمري، حاتم عبدالهادي، عبيد طربوش، رشا فؤاد، صلاح يوسف، إبراهيم حامد، نادية فتوح، هناء مشرقي، محمد سامي، سماح مصطفى، نبيل أبوالسعود، طارق عمران، مصطفى حسان"، ويديرها الشاعر سعيد الصاوي.

أما في 31 يناير، فتقام الأمسية الشعرية الرابعة بمشاركة الشاعرة "إيريني يوسف"، كما يلقي الشاعر فؤاد حجاج مجموعة من قصائده بمصاحبة الفنان عهدي شاكر، وتقام الليلة الشعرية الرابعة بمشاركة الشعراء "حاتم مرعي، وفاء أمين، محمود حسن، الدكتور صابر عبدالدايم، نجوى سالم، مجدي عطية، هانم فضالي، ياسمين الشاذلي"، يديرها الشاعر وليد فؤاد.

وفي ال معرض ، يلتقي نجوم الفن جمهورهم، ومنهم المؤلف مجدي صابر، ونجوم مسلسل "سلسال الدم"، وباسم سمرة، والمؤلف أحمد عبدالله، والمخرج سامح عبدالعزيز، و نجوم مسلسل "بين السرايات"، والمخرجة إنعام محمد علي، والكاتب محمد جلال عبدالقوى، والناقدة خيرية البشلاوى، للحديث عن الدراما التلفزيونية.

كما يلتقي جمهور ال معرض يوميًا أحد الفنانين والمطربين، ليتحدث عن مشواره، مثل عزت العلايلي ، وسمير صبري، والمخرج محمد خان ، ومحمود الجندي، وإيمان البحر درويش.

وتقيم دورة هذا العام قاعة لذاكرة ال معرض ، تعرض فيها أمسيات شعرية لكبار الشعراء، والمبدعين، الذين شاركوا في فعاليات دورات ال معرض السابقة، على مدار تاريخه، منهم السوري نزار قباني، والفلسطيني محمود درويش، والمصري عبد الرحمن الأبنودي، وغيرهم، بالإضافة إلى العديد من الندوات، والمناظرات من أبرزها مناظرة فرج فودة.
[x]