مرصد الإفتاء يشيد بمبادرة أئمة المساجد فى فرنسا لإنشاء مواقع إلكترونية للتعريف بسماحة الإسلام

16-1-2016 | 12:16

دار الإفتاء

 

شيماء عبد الهادي

أشاد مرصد الإفتاء للإسلاموفوبيا بمبادرة بعض أئمة المساجد فى فرنسا لإنشاء مواقع إلكترونية ذات مصداقية للتعريف بسماحة الإسلام في ظل تزايد عدد المواقع المتشددة على شبكة الإنترنت وفق ما نشره موقع جريدة "لاكروا" الفرنسية.


وانطلقت هذه المبادرة في كل من مدينة ليل، وبوردو، وستراسبورج وليون حيث توجد جاليات مسلمة كبيرة هناك.

وأشار المرصد إلى تنوع هذه المبادرات وتعددها، ففي مدينة بوردو، بدأت الفيدرالية الإسلامية لمنطقة جيروند، التي يشرف عليها إمام مسجد بوردو بوضع خطة خطاب مضاد للدعاية المتطرفة. 

كما دعا إمام مدينة فالنس مجلس أئمة  المدينة إلى تمويل مشروع موقع إلكتروني ذي مصداقية كبيرة من أجل إصدار فتاوى من أهل الاختصاص من الأئمة بعيدًا عن ما يصدره غير المتخصصين فى العلم الشرعي من آراء متطرفة يعدونه زورًا فتاوي

وفي مدينة الألزاس، أعلن الإمام السابق لمسجد مدينة مونبلييه أنه يستعد لإطلاق موقع إلكتروني عن قضايا فقهية وسياسية في غضون ثلاثة أشهر.

وأوضح المرصد أن  هذه الجهود التي يبذلها أئمة المساجد تهدف إلى الوقوف في وجه المواقع المتشددة التي تقدم قراءات مغلوطة عن الإسلام، كما تسعى لنشر التسامح والعيش المشترك واحترام الإنسانية؛ في ظل انتشار ثقافة التطرف في فرنسا من خلال المواقع الإلكترونية.

لذا جاءت رغبة آئمة المساجد فى فرنسا في تطوير مواقع ذات مصداقية أكبر للجالية المسلمة في فرنسا ، تتيح للشباب والكبار فرصة الحصول على المعلومات الصحيحة وتشكل فضاءً لمناقشة الأسئلة الدينية العديدة التي قد تتبادر إلى الأذهان.

ودعا المرصد إلى دعم هذه الجهود حيث إن غياب الإمكانات يبقى عائقًا أمام هذه المبادرات الجديدة من نوعها في فرنسا .

ومن جانبها، أعلنت دار الإفتاء المصرية تواصلها مع المؤسسات والهيئات الإسلامية في فرنسا لتقديم الدعم الشرعي اللازم لإنجاح هذه المبادرات الطيبة لتصحيح صورة الإسلام.

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]