||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex حسام مغازي: مصر تشعر بالقلق وليس الخطر من سد النهضة.. ولدينا من الضمانات ما يطمئن القلوب - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

حسام مغازي: مصر تشعر بالقلق وليس الخطر من سد النهضة.. ولدينا من الضمانات ما يطمئن القلوب

14-1-2016 | 01:28

الدكتور حسام مغازي وزير الري والموارد المائية

 

دينا المراغي

قال الدكتور حسام مغازي، وزير الري والموارد المائية، إن مصر تشعر بالقلق وليس الخطر من بناء سد النهضة.

وأوضح مغازي خلال حواره ببرنامج "يحدث في مصر" على فضائية "إم بي سي"، أن دول حوض نهر النيل تعتمد علي مياة الأمطار في استخداماتها بنسبة 99%، ومصر لن تحقق مصالحها علي حساب الغير، فطالما ساهمت في تنمية دول حوض نهر النيل منذ أيام الرئيس الراحل جمال عبد الناصر.

وأكد أنه منذ ثورة 25 يناير لم توضع أي ملامح لتوضيح موقفنا من السد حتي قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بوضع حد وخطة وقرر وقف التعامل مع المكتب الاستشاري الهولندي وتحديد مسار عمل المكاتب الاستشارية الأخرى، وبدأ الموضوع بأخذ الجدية اللازمة من يونيو 2014.

وأضاف حسام مغازي أنه تم تعديل السعة التخزينية للسد بعد ثورة يناير من 14 الي 74%، وهو ما دفعنا للمطالبة بضرورة التحاور والاجتماع لمعرفة كيف يمكن لسد تحمل مثل هذه السعة التخزينية.

وأشار مغازي إلي أن الدول الثلاث "مصر، السودان وإثيوبيا"، التزمت بتنفيذ نتائج دراسات المكاتب الاستشارية والتي تتناول مدي قوة وسعة تخزين السد، وما سنوات التخزين المثلي، موضحا أن المكاتب الاستشارية ليست معنية بالتغير في تصميم السد، وإنما في إمكانية تخزينة بما لا يضر بالطرف المصري.

وقال: إن المصريين لديهم من الضمانات ما يطمئن القلوب، أهمها توقيع أكبر قامات من الدول الثلاث علي اتفاقية الخرطوم الاخيرة، بالإضافه إلي أن أعمال الإنشاء مرتبطة بنتائج الدراسات التي ستخرج بها المكاتب الاستشارية، وهذا يعني أنهم لن يتخذوا خطوة في البناء إلا بعد الانتهاء من الدراسات الاستشارية.

الأكثر قراءة