بالصور.. محافظ أسيوط يحيل 31 من الأطباء وطقم التمريض والإداريين بمستشفى أبوتيج المركزي

4-1-2016 | 12:05

جانب من جولة محافظ اسيوط بالمستشفي

 

أسيوط - إسلام رضوان

أحال المهندس ياسر الدسوقي، محافظ أسيوط، 31 من العاملين بمستشفى أبوتيج المركزي بينهم 8 أطباء و20 من أطقم التمريض و3 إداريين إلى التحقيق، لعدم مراعاتهم للقواعد المنظمة لسير العمل.


جاء ذلك خلال جولته التفقدية للمستشفى يرافقه عبدالفتاح جمال، عضو مجلس النواب، والدكتور أحمد أنور، وكيل وزارة الصحة بأسيوط، وصلاح عامر، رئيس مركز ومدينة أبوتيج.

تفقد المحافظ خلال جولته أعمال التطوير التي تتم بالمستشفى، وتابع سير العمل بأقسام الاستقبال والعناية المركزة، ووحدة الأطفال المبتسرين، وبنك الدم، واطمئن على الخدمات الطبية والرعاية الصحية المقدمة للمرضى، ومدى توافر أدوية الطوارئ والأمصال، كما تفقد وحدة الغسيل الكلوي، واطمئن على المرضى، وتحاور معهم حول الخدمة العلاجية المقدمة بالمستشفى.

وانتقد المحافظ سوء نظافة المستشفى وتشوين بعض الأجهزة بأروقة المستشفى بدعوى وجود أعمال تطوير بها، وشدد على الدكتور عبدالحليم خليل، مدير المستشفى على الاهتمام بالنظافة العامة، حفاظاً على صحة المرضى، وفصل الجزء الذي يتم فيه أعمال التطوير عن المستشفى.

وأوضح المحافظ أن مستشفى أبوتيج مدرجة ضمن خطة التطوير بتكلفة تصل إلى 150 مليون جنيه شاملة الإنشاءات والأجهزة الطبية، لافتاً إلى حرص الدولة علي تطوير المستشفيات الحكومية وتحديثها لتقدم خدمة طبية متميزة للمرضي خاصة من محدودي الدخل، فضلاً عن رفع مستوى الأطقم الطبية بالمستشفيات من خلال التدريب المستمر والاطلاع على أحدث ما توصل له العلم.

كان وكيل وزارة الصحة قد قام خلال الجولة بمراجعة سجلات الحضور والانصراف الخاصة بالمستشفى، وتبين عدم تواجد 8 أطباء، و20 من طقم التمريض ، و3 إداريين، بدون سند قانوني برغم توقيعهم في دفاتر الحضور، وبالعرض على المحافظ قرر إحالتهم للتحقيق.




مادة إعلانية

[x]