في حفل دار الأوبرا.. 4 ساعات من انسجام الطرب المصري والمغربي

19-12-2015 | 13:28

حفل دار الاوبرا المصرية

 

سارة نعمة الله

في ليلة امتزج فيها الفن ال مصر ي و المغرب ي على مدار أربعة ساعات متواصلة، تفاعل خلالها الحضور وسط حالة من الانسجام والتشوق لرؤية مطربين غابوا عن الساحة الفنية ال مصر ية لسنوات طويلة، خلال الحفل الذي نظمته دار الأوبرا ال مصر ية للتأكيد على جسر المحبة الذي يجمع بين الدولتين.


حضر الحفل الكاتب الصحفي حلمي النمنم وزير الثقافة، وسفير مصر ب المغرب أحمد إيهاب جمال الدين، وسفير المغرب ب مصر محمد سعد العلمي، ليبدأ الاحتفال الذي أقيم علي المسرح الكبير بعزف للسلام الوطني ال مصر ي والملكى المغرب ي، بعدها ظهر الفنان سمير صبري ليقدم الاحتفال، مؤكداً في كلمته الافتتاحية على أنه شرف لأي فنان أن يقف على مسرح الأوبرا، وأن تاريخ العلاقات ال مصر ية المغرب ية ممتد منذ مئات السنين.

بعدها عرض فيلما تسجيليا يوضح الروابط العميقة بين البلدين مستعرضاً الفنانين المغاربة الذين تغنوا على مسرح الأوبرا من قبل، تلاها كلمة لوزير الثقافة حلمى النمنم، قال خلالها إن مصر و المغرب تربطهما علاقات وطيدة تعود للعصور القديمة مستشهداً بأن معظم أحياء محافظة الإسكندرية تحمل أسماء أشخاص مغاربة مؤكداً أن الشعب المغرب ي حارس للعروبة على بوابة أوروبا نظرا لموقعه الجغرافي بمدخل القارة العجوز.

ثم ألقى سفير مصر ب المغرب أحمد إيهاب جمال الدين كلمة أشاد فيها بالجهود الكبيرة التي بذلتها وزارة الثقافة ال مصر ية في رعاية مبادرة " مصر و المغرب .. تاريخ طويل من العطاء "، والتي تضم وفدا مغربيا مكونا من 33 شخصية يمثلون القوى الناعمة الثقافية والفنية للمغرب.

وأكد جمال الدين أن المملكة المغرب ية ستدشن خلال شهر أبريل المقبل أسبوعا ثقافيا مغربيا مصر يا إضافة إلى أسبوع سينمائي، بعدها تحدث سفير المغرب بالقاهرة محمد سعد العلمي موجها الشكر لجميع القائمين علي الزيارة والاحتفالية مشيراً إلي نجاحها وتميزها، مضيفاً أنهم لم يشعروا بالغربة في بلدهم الثاني مصر .

وفي تصريح خاص قالت الدكتورة إيناس عبد الدايم رئيس دار الأوبرا ال مصر ية، أن هذا الاحتفال يأتي في اطار اهتمام مصر بتوطيد أواصر الأخوة والمحبة التي تجمع الشعبين ال مصر ي و المغرب ي للتأكيد علي الروابط التاريخية التي تجمعنا كأشقاء ولتعزيز سبل التواصل الفني الممتد عبر تاريخ طويل من تبادل الثقافتين لما يجمعهما من مكونات وعلاقات وروابط روحية وثقافية ودينية في ليلة حب مصر ية مغربية.

ورفع الستار ليكشف عن ديكور يحمل طابع مصر ي مغربي وفى خلفيته علم البلدين، واستهل الاحتفال الفني الذي أحياه نخبة من نجوم الطرب ال مصر ي و المغرب ي بمصاحبة فرقة عبد الحليم نويرة للموسيقي العربية بقيادة المايسترو صلاح غباشي بالمطربة غادة رجب التي قدمت أغنيتي ناويالك، ودارت الأيام ثم تغنى المطرب المغرب ي إبراهيم بركات بـ أنا لك على طول، اسبقني يا قلبي ويا ليالي العيد، بعدها استقبل المسرح الموسيقار والمطرب المغرب ي الكبير عبد الوهاب الدكالي الذي صاحبه عوده وداعبه مقدم الحفل الفنان سمير صبري مستدعياً ذكرياته خلال فترة إقامته ب مصر التي استمرت لأربعة سنوات.

وبدأ الدكالى وصلته الغنائية بأغنية "سوق البشرية" التى قال عنها إنها ترصد الأحداث الجارية فى الوطن العربي متمنياً انتهاء السلبيات في المستقبل كما قدم أغنية "بعادك على عيني" التي استلهم لحنها من الأحياء الشعبية ال مصر ية حيث كان يجلس على أحد المقاهى الشهيرة بصحبة مؤلفها الشاعر عبد الوهاب محمد ، وقدم أغنيته الشهيرة مرسول الحب واختتم وصلته بأغنية الله حى.

وفي مداعبة أخرى مع الفنان سمير صبري قال الدكالي، إن أفضل الأكلات ال مصر ية المحببة إلى قلبه هي الكشري حيث اعتاد تناوله في أحد المطاعم المتخصصة بوسط البلد إضافة إلى الأكلات الشعبية التي تشتهر بها مصر .

في الفاصل الثاني نجح المطرب فؤاد زبادي في جذب الجمهور بشكل أكبر عندما تغني بـ ساكن في حي السيدة، وودع هواك للراحل محمد عبد المطلب، وأنهي فقرته بأغنية "يا ليل طل" المستوحاة من الشعر الأندلسي، بعدها قدمت المطربة كريمة الصقلي التى ظهرت بالزى التقليدي المغرب ي أغنيتي حبيبي تعالي، وفرق ما بينا ثم تشارك كل من وزير الثقافة ال مصر ي وسفير مصر ب المغرب وسفير المغرب بالقاهرة ورئيسة الأوبرا فى تقديم دروع التكريم وشهادات التقدير للفنانين المغاربة نجوم الحفل، واجتمعوا فى صورة تذكارية.

وأختتم الحفل بفاصل غنائي للنجم الكبير هاني شاكر ، قدم من خلاله مجموعة من الأغنيات المغرب ية وال مصر ية منها الماء والخضرة، نعم الملوك، لسه بتسألي، يا ريتني ، لو بتحب حقيقي ، عليّ الضحكاية، وأحلف بسماها التي تفاعل معها ورددها الحضور .

شهد الحفل عدد من الفنانين والكتاب والنقاد والإعلاميين، وتم بثه علي الهواء مباشرة عبر قنوات التليفزيون ال مصر ي، وإذاعة الأغاني وبعض الفضائيات.

١


١


١


١


١


١

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]