قضية اليوم يكتبها : أحمد البرى ... الكـلمة الأخيرة لتقصى الحقائق

26-11-2014 | 15:01

قضية اليوم يكتبها : أحمد البرى ... الكـلمة الأخيرة لتقصى الحقائق

 

أحمد البرى

بعد رصدها الدقيق لملف معاملة المحبوسين أكدت اللجنة المستقلة لتقصى الحقائق فى أحداث ما بعد 30 يونيو، أنه لا توجد حالة اعتقال إدارى واحدة، وأن جميع النزلاء صدرت بشأنهم أوامر حبس وأحكام من السلطة القضائية، وأيضا عدم وجود تعذيب بالسجون، وأن بعض المتهمين تعرضوا للتعدى فى أثناء القبض عليهم وفى الأقسام وخلال الترحيل إلى السجن فقط، وفيما يتعلق بحالات الإضراب عن الطعام داخل السجون، قالت اللجنة "حالة المضربين عن الطعام مستقرة ووظائف الجسم الحيوية فى حدود معدلاتها الطبيعية حسب التقارير الطبية من أطباء السجون أو مستشفى قصر العينى وأوضحت اللجنة، أن حالة وفاة النزيل محمد عبد الله إسماعيل، وأحداث الشغب بسجن وادى النطرون مازالت قيد تحقيق وتصرف النيابة العامة، وطالب إسكندر غطاس، نائب رئيس اللجنة بسرعة إنشاء المفوضية المستقلة لمنع التمويل والحض على الكراهية التى نص عليها الدستور، وإعادة النظر فى تأسيس مفوضية مستقلة لمكافحة الفساد التى نص عليها دستور 2012 امتثالا لمبدأ مكافحة الفساد، ودعا إلى تأسيس مرصد لتعزيز احترام حقوق الإنسان فى سياق مكافحة الإرهاب، على أن يكون دوره تنبيه أجهزة الدولة إلى الأعراض الجانبية لمكافحة الإرهاب، وأن يتبع الأمانة العامة لمجلس الدفاع الوطنى أو أمانة مجلس الوزراء أو مجلس الأمن القومى، وأكد المستشار عمر مروان، المتحدث باسم اللجنة أن الإخوان يرفضون بشكل عام التعاون مع اللجنة، وإن كان هناك عدد محدود منهم قد تعاون معها فى بداية عملها، وعندما طالبتهم اللجنة بتقديم ما يثبت أقوالهم ذهبوا ولم يعودوا إلى المشاركة فى أعمالها.

## التقرير واضح، وكل كلمة فيه محددة بدقة، وقد تبين للجميع الآن حقيقة ما يرمى إليه الإخوان، وقد كشفهم الشعب كله، وأزاح الستار عن أهدافهم الخبيثة.