قضية اليوم .. يكتبها أحمد البرى .. العصيان المدنى

11-7-2011 | 11:03

 
فى الحقيقة يعكس بيان الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء حالة تخبط واضحة فى مواجهة المعتصمين بميدان التحرير .. ومن الواضح أن الأوضاع تزداد سوءًا يوماً بعد أخر ولا يمكن بأى حال من الأحوال أن نسمى ما يحدث الأن سواء فى ميدان التحرير أو السويس وبعض الأماكن المتفرقة بأنه يجرى حفاظاً على الثورة كما أن هؤلاء لا يمثلون غالبية الشعب المصرى وهى عبارة عن جماعات متفرقة ربما لا تتعدى فى مجموعها عدة ألاف فى الوقت الذى يقترب فيه الشعب المصرى من 90 مليونا وإذا كان هؤلاء يمثلون الصوت الأقوى فإنه لا معنى أبداً للإنجراف بالبلاد الى مصير مظلم عبر الدعوة الى العصيان المدنى والإضراب عن الطعام والدخول فى إعتصام مفتوح ..ومسيرات لاتنتهى وبصراحة شديدة يجب أن تحدد الحكومة موقفها بإعلان يتضمن توضيحاً شاملاً لكل المطالب والأهداف التى قامت من أجلها ثورة 25 يناير 2011 مع بيان كامل بالمواعيد المحددة لتحقيق هذه المطالب و المحاكمات العلنية لكل الفاسدين ورؤوس النظام السابق وحينئذ لن يكون أمام هؤلاء إلا الإمتثال لهذه القرارات وسوف يتبين بعد ذلك ما اذا كانت اهدافهم هى الحفاظ على مكاسب الثورة او الدخول بالبلاد الى نفق مظلم وعلى الشعب كله ان يخرج للتعبير عن موقفه الحقيقى من الثورة ومن خطة الحكومة ومنهج القوات المسلحة ولا يترك فرصة للأقلية لكى تفرض رأيها على الملايين من أبناء الشعب . إن مصر تحيط بها المخاطر من كل جانب وإذا لم يتنبه أبناؤها الى ما يحاك ضدهم فسوف يحدث ما لا يُحمد عقباه . يا أبناء الشعب المصرى الأصيل.. لقد قمتم بثورة عظيمة ولابد من الستمرار فيها الى النهاية لكن لاتنسوا ان هذا بلدكم فحافظوا عليه.

مادة إعلانية

[x]