طرح مزايدة عالمية جديدة للبحث عن الذهب في الربع الأول من العام المقبل

2-12-2015 | 13:20

الذهب - آرشيفية

 

د. احمد مختار

أكد المهندس إبراهيم محلب مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والاقتصادية أن الدولة لديها تصور واضح لاستغلال المشروعات التعدينية كمشروعات قومية وبخاصة فى الصحراء الشرقية وسيناء، حيث تزخر المنطقتان بخامات تعدينية متنوعة، تؤهلهما لإقامة صناعات ومجتمعات ومدن تعدين متكاملة.


وأوضح عمر طعيمة رئيس هيئة الثروة المعدنية استعدادات الهيئة لطرح مزايدة عالمية جديدة للبحث عن الذهب في الربع الأول من العام المقبل فى مناطق أم عود والحنجلية وأبو الروس وسيناء وأم حمرا وحماطة وبسكارى والبرامية وعنود، مشيراً إلى أن تنامي النشاط التعديني يأتي من خلال طرح المزايدات العالمية وعقد اتفاقيات تعدينية جديدة وهو ما يمثل خطوة هامة على طريق تحقيق أهداف الدولة في هذا المجال الحيوي.

وقدم عرضًا تفصيليًا لموقف شركات إنتاج الذهب بمصر وفكر الهيئة فى إقامة مشروعات إنتاجية لمعالجة واستغلال رمال زجاج الكاولينية وفصل وتركيز المعادن الثقيلة من الرواسب الوديانية والبنتونيت بجنوب سيناء واستغلال وإنتاج القصدير وخامات النيوبيوم والتنتالم والمعادن المصاحبة وخام المينيت وثانى أوكسيد التيتانيوم بالصحراء الشرقية، بالإضافة إلى مشروع طحن ومعالجة الحجر الجيري.

وكذلك تجربة الهيئة في إنتاج الذهب من المشونات والنفايات القديمة مستعينة بمعداتها وكوادرها المدربة، مشيراً إلى أن أعمال الإنتاج بدأت عقب دراسة ومسح شامل لمواقع التشوينات والمخلفات التعدينية والتي أكدت على وجود الذهب فيها بكميات اقتصادية وأنه تم بالفعل إنتاج عدد من السبائك، مشيراً أن تكلفة إنتاج أوقية الذهب تبلغ حوالي 4800 جنيه في حين يبلغ سعر بيع الأوقية حوالي 8600 جنيه.

واختتم محلب الجولة بزيارة تفقدية لأعمال التعدين بمنجم السكري للذهب، وأكد على سرعة الانتهاء من التسويات المالية حتى تبدأ عملية اقتسام الإنتاج في يناير المقبل.

مادة إعلانية

[x]