بالصور.. تكريم الفائزين بمسابقة "المراسل التليفزيوني" بجامعة الأزهر.. وخطة لرعايتهم وتدريبهم

28-11-2015 | 12:33

تكريم الفائزين بمسابقة "المراسل التليفزيوني" بجامعة الأزهر

 

شيماء عبد الهادي

برعاية الدكتور عبدالحيي عزب، رئيس جامعة الأزهر، انتهت فعاليات مسابقة المراسل التليفزيوني الأولي من نوعها على مستوي كليات الجامعة والتي نظمتها الإدارة العامة لرعاية الطلاب تحت إشراف الدكتور إبراهيم الهدهد، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب.

كانت لجنة التحكيم بالمسابقة قد وضعت معايير دقيقة لاختيار الطلاب المؤهلين لاجتياز المرحلة الأولي والتي منها المظهر المناسب للظهور أمام الكاميرا واستخدام المتسابق للغة الجسد والتلوين الصوتي في الإلقاء وجودة مخارج الألفاظ، والتحكم في المشاعر وإجادة مخاطبة الكاميرا والقدرة علي الارتجال، والقدرة علي الاحتفاظ باهتمام المشاهدين طوال الوقت بجانب إلمام المتسابق بالأحداث الجارية والمعلومات العامة.

وصرح الدكتور إسلام عبدالرؤوف، المدرس بكلية الإعلام ورئيس لجنة التحكيم، بأن المتسابقين كانت لديهم رغبة حقيقية في التعلم والاستماع لملاحظات لجنة التحكيم علي أدائهم، كما كانت هناك استفادة ملحوظة من الأخطاء التي وقعوا فيها.

ووجه عبدالرؤوف الشكر لكل المساهمين في إنجاح المسابقة وفي مقدمتهم أعضاء لجنة التحكيم وعلي رأسهم الخبير الإعلامي د. مطهر الريده ود.مصطفي مندي ود.محمد ورداني بالمركز الإعلامي للجامعة والأستاذ خالد نبيل.

وأعرب رئيس لجنة التحكيم، عن امتنانه للدعم المتميز للمسابقة من قبل الدكتور محمود إبراهيم الأمين العام لجامعة الأزهر والدكتور أحمد زارع وكيل كلية الإعلام والذي وضع خطة نوعية لتدريب الفائزين وتسليط الضوء علي مواهبهم المتميزة من خلال المركز الإعلامي بالجامعة.

جدير بالذكر أن الطلاب الذين تم تصعيدهم للتصفيات النهائية كان عددهم ١٦ طالباً، وقامت لجنة التحكيم بتسليمهم شهادات تقدير لتميزهم، كما قدمت لهم محاضرة قصيرة فيها بعض التوجيهات والملاحظات المهمة في العمل الإعلامي.

وفي النهاية تم إعلان الخمسة فائزين بالمراكز الأولي، وهم كما يلي: المركز الأول كان للطالب محمود جميل الطالب من كلية الإعلام ، المركز الثاني للطالب محمد فياض من كلية الدعوة، المركز الثالث للطالب إبراهيم الغرباوي من كلية الطب البشري، المركز الرابع للطالب عبدالرحمن حمادة من كلية الإعلام، المركز الخامس للطالب عمر العشري من كلية الطب البشري.