القاعدة تعلن قتل رجلين تجسسا لحساب فرنسا

27-11-2015 | 22:02

حادث مالي

 

أ ف ب

أعلن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي الجمعة إنه قتل رجلين الشهر الماضي لتجسسهما لحساب فرنسا في مالي.

وجاء في بيان للتنظيم إن الرجلين هما "محمد آغ عبد الله وقتل في مدينة بير يوم 9 أكتوبر، أما الثاني فهو الفجر آغ سيدي محمد الذي قتل يوم الخميس 19 اكتوبر 2015، وتم القبض عليه وسط مدينة برج باجي مختار" بالجزائر، بحسب ما ذكرت وكالة الاخبار الموريتانية للانباء الخاصة.

ولم تعرف جنسية الرجلين كما لم يكشف التنظيم عن تفاصيل أخرى عنهما في البيان الذي نشرته الوكالة.

وقالت الوكالة إن الرجلين هما من الطوارق من شمال مالي واتهمهما التنظيم بأنها "كانا يعملان لصالح الاستخبارات الفرنسية من أجل جمع المعلومات وكشف معسكرات التنظيم".

كما اتهمها "بالمشاركة في قتل بعض عناصره"، بحسب الوكالة.