[x]

عالم

متشدد إسرائيلي يطالب نتنياهو بإلغاء كامب ديفيد وتجميد السلام مع مصر

8-6-2011 | 11:39

معتز أحمد
أثارت التصريحات التي أدلى بها المتشدد اليميني حاييم بن بتساح، حول رفضه السلام مع مصر الكثير من الجدل على الساحة السياسية الإسرائيلية، خصوصًا وأن بتساح دعا الحكومة الإسرائيلية بزعامة بنيامين نتنياهو إلى إلغاء اتفاقية كامب ديفيد ووقف أي مظهر من مظاهر السلام مع مصر، وهو ما سيكون له الكثير من الانعكاسات السلبية ليس فقط على مصر ولكن على الاستقرار في المنطقة بصورة عامة.

أجرى التليفزيون الإسرائيلي تحقيقا مطولا عن تصريحات بتساح من خلال تحقيق له عبر موقعه على الإنترنت، وهو التحقيق الذي أشار صراحة إلى أن الكثير من الإسرائيليين لا يكترثون على الإطلاق بالتصريحات التي يطلقها بتساح خاصة وأنها جاءت للاستهلاك الإعلامي وفي الوقت الذي تنادي فيه الكثير من القيادات الإسرائيلية بالصبر على مصر حتى تجتاز المرحلة الدقيقة التي تمر بها، وهي المرحلة الثورية التي لا يعرف أحد أين ومتى ستنتهي.
رغم أن الكثير من القيادات الإسرائيلية اليمينية تنادي صراحة وتشير إلى أن المظاهرات المتكررة أمام مقر السفارة الاسرائيلية في القاهرة والجدل المصاحب لعملية تصدير الغاز إلى لإسرائيل يحملان الكثير من الرسائل التي تؤكد رفض مصر السلام، غير أن الكثير من المسؤولين الاسرائيليين ينتقدون هذا الحديث ويؤكدون بأن السلام مع مصر مهم حتى وأن كان مجمدا تحت الصفر.
في هذا الإطار اعترف التليفزيون في نهاية التقرير بدقة المرحلة التي تمر بها مصر ورغبة الكثير من اتباع القوى اليمينية الإسرائيلية في استغلال الجمود الحاصل في مسيرة التسوية بالقيام بالكثير من السياسات أو الادلاء بتصريحات استفزازية من أجل محاولة كسب شعبية المتطرفين بالشارع الإسرائيلي، وهو ما دفع بعدد من قادة الأحزاب اليسارية الإسرائيلية باللعب بالوقت الضائع خصوصًا وأن الإسرائيليين يعرفون قيمة السلام مع مصر.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة