استطلاع: نصف الديمقراطيين الأمريكيين يريدون أن ينضم بايدين إلي السباق الرئاسي

13-10-2015 | 01:42

جو بايدن

 

رويترز

أظهر استطلاع جديد للرأي لرويترز/إبسوس إن حوالي نصف الديمقراطيين في الولايات المتحدة يريدون أن ينافس نائب الرئيس جو بايدن وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون على الفوز بترشيح الحزب ل انتخابات الرئاسة الأمريكية في 2016.


واأشارت النتائج إلي أن 48 بالمئة من الديمقراطيين الذين شملهم استطلاع رويترز يريدون أن يصبح بايدن مرشحًا مقارنة مع 30 بالمئة قالوا إنه ينبغي أن يبقى خارج السباق. وانقسم المستقلون بشان هذه المسألة مع قول 36 بالمئة إنهم يريدون أن ينضم بايدن إلي المنافسة في حين عبرت نسبة مماثلة عن رأي مخالف.

لكن التأييد لانضمام بايدن إلي السباق الرئاسي لم يصل إلي حد أن يظهر فرصة متكافئة لمنافسة كلينتون . وقال 17 بالمئة فقط من أولئك الذين شملهم الاستطلاع إن بايدن سيكون خيارهم الأول في حين قال 46 بالمئة إنهم سيؤيدون كلينتون .

وجاء بايدن أيضًا خلف مرشح ديمقراطي آخر هو السناتور بيرني ساندرز أقرب المنافسين ل كلينتون الذي ظل الخيار المفضل لربع الديمقراطيين في الاستطلاع.

وسيشارك المرشحون الرئاسيون الديمقراطيون ومن بينهم كلينتون وساندرز في أول مناظرة للحزب في لاس فيجاس ليل الثلاثاء.

وتأتي نتائج الاستطلاع بينما تتزايد التكهنات التي تحيط باحتمالات مشاركة بايدن في السباق الرئاسي مع تقارير بانه يقترب من اتخاذ قرار.
[x]