قابيل: مصر تحتل المركز الأول عالميًا فى إنتاج التمور

9-10-2015 | 15:34

المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة

 

محمد مصطفى حافظ

أكد المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، على أهمية توفير الدعم اللازم لقطاع صناعة التمور للارتقاء بمستويات الجودة وتعظيم القيمة المضافة لمنتجاته بهدف زيادة معدلات تصدير التمور المصرية للأسواق الدولية وتنمية الصناعات القائمة على نخيل التمور والتى تشمل صناعات غذائية وصناعة الأخشاب، بالإضافة الى العديد من الصناعات الإبداعية وتوفير العديد من فرص العمل، مؤكدا أن مصر تحتل المركز الأول عالميا فى إنتاج التمور حيث بلغ حجم الانتاج فى عام 2013 حوالى 1,5 مليون طن .


جاء ذلك خلال كلمة الوزير- والتى ألقتها نيابة عنه المهندسة حنان الحضرى مقرر مجلس الصناعة للتكنولوجيا والابتكار - فى افتتاح المهرجان الأول للتمور المصرية بسيوة بمحافظة مطروح ، والذى ينظمه المجلس بالتعاون مع منظمة اليونيدو بالقاهرة، وجائزة خليفة الدولية لنخيل التمور بدولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك فى اطار المشروع الإقليمى لدعم التحالفات التصديرية ورفع الكفاءة المحلية فى استهداف الأسواق الخارجية

وقد شارك فى الإفتتاح علاء أبوزيد محافظ مرسى مطروح، والدكتور عبد الوهاب زايد أمين عام جائزة خليفة الدولية لنخيل التمور، والسيدة جيوفانا تشيليه، رئيس مكتب منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية بالقاهرة.

وقال الوزير: إن المهرجان يعد خطوة هامة نحو تطوير قطاع التمور وتأهيله للمنافسة عالميا، مما سيساعد على زيادة معدلات التصدير وفتح اسواق جديدة، وتشجيع ريادة الأعمال وتنمية قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، كما يعد انطلاقة جديدة لقطاع صناعة التمور ودورها فى دعم وتطوير القطاعات الصناعية الواعدة وعلى رأسها قطاع إنتاج وتصنيع التمور والذى يمكن أن يساهم فى تحقيق طفرة فى الصادرات المصرية ويوفر العديد من فرص العمل المباشرة وغير المباشرة .

وأضاف أن المهرجان قد أقيم بناء على بروتوكول التعاون الموقع بين مصر ممثلة فى وزارة التجارة والصناعة والإمارات ممثلة فى جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر بمشاركة اليونيدو كشريك استراتيجى، وذلك بهدف نقل الدعم الفنى والتمويلى لنقل الخبرات والمعرفة التكنولوجية الحديثة فى مجال انتاج وتصنيع التمور وقد تم اختيار واحة سيوة ليقام بها المهرجان الأول للتمور المصرية، وذلك بسبب الموقع الجغرافى المميز وتنوع وجودة أصناف النخيل والتمور، مما يجعلها مدينة نموذجية؛ ليقام بها هذا المهرجان .

وأشار الوزير إلى أن دعم وتطوير القطاعات الصناعية الحيوية التى يقوم عليها عدد كبير من المشروعات الصغيرة والمتوسطة، والتى تمتلك فيها مصر قدرات تصديرية كبيرة هو أحد العناصر فى منظومة التنافسية كى تصبح مصر دولة رائدة صناعيا فى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ولتحقيق الاندماج فى الاقتصاد العالمي .

مادة إعلانية

[x]