"تلاحم الجيش والشعب" فيلم تسجيلى فى بداية العرض العسكرى بحضور منصور وطنطاوى وجيهان السادات

5-10-2015 | 10:42

الجيش المصري - ارشيفية

 

مها سالم

استقبل أسر الطلبة وضيوف الحفل الرئيس عبد الفتاح السيسى بالتصفيق، فى بداية العرض العسكرى فى إطار الاحتفالات بالعيد ٤٢ لنصر أكتوبر العظيم، بحضور الرئيس التونسي الباجى قايد السبسي.

كما حضر الحفل المستشار عدلى منصور والمهندس شريف مختار رئيس الوزراء والمشير طنطاوى والسيدة جيهان السادات وتحتفل القوات المسلحة يشاركها الشعب المصرى والعربى ذكرى الانتصار الذي أعاد للأمة العربية هيبتها وفرحتها ووحدتها.

وبدأ العرض بعبور لطائرات الجازيل حاملة الأعلام الرئيسية للأسلحة الرئيسية للقوات المسلحة، وتحت عنوان اتحاد الشعب مع الجيش قدم العرض فيلما تسجيليا يحمل عددا من التحديات التاريخية، التى استطاع الشعب وجيشه أول جيش نظامى عرفته الأرض، فى عبورها بتلاحم فريد.

ومر الفيلم على تلاحم الجيش والشعب فى ملحمة وطنية فريدة فى ٥٦ ورفض الهزيمة فى ٦٧، ومواصلة القتال وتحمل تبعات استمرار القتال لحين استرداد الأرض المنتصرة، وفى حرب أكتوبر ٧٣وقف الشعب مرة أخرى دافعا ومتلاحما.

وفى ثورة ٢٥يناير خرج الشعب لقواته المسلحة يتطلع لمساندتها فى مطالبه المشروعة، ثم خرج بعد أن استشعر الخطر ليصحح المسار فى ٣٠يونية ثم يتصدى للحرب على الإرهاب للدفاع عن أمن مصر ووحدتها وتسير بالتوازي فى التنمية متحدية كل المخاطر.