وزير الثقافة يناقش تفاصيل الدورة الـ37 من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي

29-9-2015 | 17:29

حلمي النمنم

 

ياسر بهيج

عقد حلمي النمنم وزير الثقافة اجتماعا لبحث ترتيبات إقامة الدورة 37 من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، بحضور رئيس المهرجان الدكتورة ماجدة واصف والناقد يوسف شريف رزق الله، المدير الفنى للمهرجان، وذلك اليوم الثلاثاء.


استعرض الاجتماع تفاصيل الاستعدادات لحفلي الافتتاح والختام، حيث يقام حفل الافتتاح بدار الأوبرا المصرية.

وكشفت ماجدة واصف رئيسة المهرجان عن تشكيل لجنة تحكيم المهرجان لتضم من بينها اثنين من المصريين هما الفنانة داليا البحيري والمخرج مروان حامد ، مشيرة إلى أن آليات الاختيار تتطلب أن يكون المشاركون على معرفة وإجادة للغات الأجنبية.

وأضافت أن لجنة التحكيم تضم أيضا الهندية فرح خان وبرئاسة الدانماركي بيل أوجوست الحائز مرتين على جائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان السينمائي الدولي، والناقد يوسف شريف رزق الله المدير الفني للمهرجان، والمخرج الجورجي جورج أوفا شفيلي، والمنتج البريطاني بول وبستر، صاحب العديد من الأفلام الهامة، والمنتجة الفرنسية آن دومينيك توسان والمخرجة المغربية "ليلى المراكشي".

وتناول الاجتماع التحضيرات الخاصة بإنشاء قاعدة بيانات للمشاركين في المهرجان والصحفيين والنقاد، وآليات تنظيم حفلات المهرجان، وإصدار كارنيهات للطلبة مقابل مبلغ 50 جنيها لحضور جميع الأفلام، وكارنيهات لأعضاء النقابات الفنية والجمعيات السينمائية.

وناقش الاجتماع تفاصيل عقد ندوتين خلال المهرجان، الأولى تحت عنوان "الدولة وصناعة السينما" والثانية عن "ترميم الأفلام".

وأكد النمنم ضرورة الاستعانة بأصحاب الخبرة في التخصصات المتعلقة بموضوعات الندوات لإثراء النقاش خاصة حول ندوة ترميم الأفلام، مشيرا إلى أنها مسألة تتطلب نقاشا متواصلا لما بعد المهرجان لإنقاذ تراثنا السينمائي، وأن تتضمن محاور الندوات الحديث عن اقتصاديات السينما ودورها في الصناعة الثقافية التي تدر دخلا كبيرا على كثير من الدول، مؤكدا ثقته أن دورة المهرجان هذا العام ستخرج بالشكل الذي يليق باسم مصر والسينما المصرية.

واستعرضت واصف مقترحا بشراء معدات عرض الأفلام ليكون خاصا بوزارة الثقافة بدلا من تأجيره كل عام، موضحة أن تكلفة الشراء ستوفر مبالغ كبيرة تدفع سنويا، كما يمكن استخدام المعدات طوال العام في أية فعاليات أو مهرجانات تقيمها وزارة الثقافة. ووعد وزير الثقافة بدراسة المقترح وإمكانية توفير التمويل اللازم في ضوء الميزانية.

وكشف الناقد يوسف شريف رزق الله، المدير الفنى للمهرجان، عن إعداد 4 كتب في المهرجان، الأول عن الفنانة فاتن حمامة ويكتبه الناقد الكبير طارق الشناوي، والثاني عن الفنان عمر الشريف لمحمود قاسم، والثالث عن الفنان نور الشريف للدكتور وليد سيف، والرابع عن الفنان حسين فهمي.

وأشار إلى أن جزءًا من المطبوعات سيتم تحريرها باللغة الإنجليزية، كما سيكون هناك ترجمة فورية خلال حفلي الافتتاح والختام، بالإضافة إلى الترجمة الإلكترونية للأفلام.

وأشارت ماجدة واصف إلى أنه تقرر أن يكون المؤتمر الصحفي للإعلان عن التفاصيل النهائية لإقامة المهرجان يوم 20 أكتوبر المقبل، ليبدأ المهرجان خلال الفترة من 11 إلى 20 نوفمبر المقبل.

الأكثر قراءة

[x]