[x]

عالم

هاآرتس: العقلاء والقائمون على الحكم في مصر يدركون خطورة قطع العلاقات مع إسرائيل

25-5-2011 | 10:16

معتز أحمد
في تقرير خاص لها من القاهرة أشارت صحيفة هاآرتس إلى دقة الوضع السياسي الذي تعيشه القاهرة الأن ، زاعمة أن الوضع العام في مصر أصبح صعبا ولكن ليس خطيرا على إسرائيل.

وأعرب تقرير الصحيفة عن ثقته في تخطي عملية السلام العقبات التي تتعرض لها بسبب الثورة ، مشيرا إلى أن غالبية الشباب ال مصر ي منفتحا في النهاية وسيظل مرتبطا بسلام بارد مع إسرائيل حتى وأن تزايدت المطالب بقطع العلاقات مع إسرائيل ، إلا أن كبار العقلاء والقائمين على الحكم في مصر يدركون تماما معنى قطع العلاقات مع إسرائيل ، حيث سيدخل هذا الأمر مصر في أزمة سياسية مع أكثر من قوة خارجية ومنها الولايات المتحدة ، وهو ما سيؤدي إلى انتصار صوت العقل في النهاية وبقاء العلاقات مع إسرائيل على حالها.
وأشار التقرير إلى أن هناك بالفعل أصوات تطالب بقطع العلاقات مع إسرائيل ، وهي الأصوات التي ذهبت إلى مقر السفارة الإسرائيلية بالقاهرة وحاولت الإضرار بها ، غير أن هذه الاصوات ستخفت في النهاية مع شعور غالبية ال مصر يين بحدة الأزمة الاقتصادية التي سيتعرضون لها بمرور الايام والتي بدأت بوادرها في الظهور الأن.
اللافت أن معد التقرير ،الذي لم يذكر أسمه، قام بجولة في أحياء منطقة وسط البلد واستطلع أراء الشباب حول العلاقات مع إسرائيل و السلام معها ، وقال المعد أن الكثير من ال مصر يين يثقون في أهمية السلام إلا أنهم يفضلون النموذج البارد وعدم الارتقاء بالعلاقة إلى مستويات متطورة خاصة على الصعيد الأمني أو الاقتصادي ، موضحين أن السلام سيظل موجودا ولكن ستزيد درجة ال جمود المسيطرة عليه.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة