نادية مصطفى: قرار النقابة يشمل منظومة الفن الهابط كاملاً.. ونماذج العري ضيعت حقي "أنا وآخرين"

1-9-2015 | 17:01

نادية مصطفى

 

سارة نعمة الله

"القرار يشمل منظومة الفن الهابط كاملة، وأنا كمطربة مخدتش حقي من الشهرة والنجاح بسبب هؤلاء".. هكذا علقت الفنانة نادية مصطفى ، عضو مجلس نقابة المهن الموسيقية، على القرار الأخير الذي صدر بخصوص ملابس الفنانات العارية، منوهة أن الأمر لا يتعلق بالثياب فقط كما فهم البعض، ولكن بمنظومة الغناء كاملة بما فيها من كلمة، ولحن، وأداء هابط٠


وأضافت مصطفى في تصريحات لـ"بوابة الأهرام": "قرار النقابة ليس مطاطاً، فالفرق بين الفن الراقي والابتذال، وأضرب مثلا بأغنية الوطن الأكبر التي شاركت فيها النجمات شادية، ووردة، صباح وآخرون حيث ارتدين فساتين مكشوفة قليلاً لكننا لم نرى فيها أي ابتذال أو إثارة، وقد ترى نموذجا مثل نانسي عجرم في الحفلات ترتدي ثياب منفتحة لكنها في المجمل محترمة في شكلها كاملاً"٠

وتستكمل: القرار الذي اتخذناه لا علاقة له بالحجر على حرية الإبداع، فنحن نريد الارتقاء بالفن حفاظاً على مكانة مصر، وأي فنانة لها هدف نحو تقديم الرقي بالتأكيد أنه لن يزعجها هذا القرار، ومثلاً صوت مثل آمال ماهر الذي يسعد الملايين عندما أقدمت على تجربتها في كليبها الأخير ليس فقط في شكل الملابس وإنما في بعض الحركات التي صاحبتها صدم الكثيرين وأعلنوا لومتهم لها لأنها ناجحة بفنها وبريقها فيه، فالفنان لديه مسئولية أمام جمهوره، وأنا واحدة من الفنانات اللاتي عانيت من وجود هذه النماذج فمن يذهبون لمشاهدة هؤلاء الفنانات في الساحل وغيرها من الأماكن لا يذهبون لسماع الصوت٠

وبسؤال نادية حول آليات تطبيق القرار إذا كان سيكون مقصوراً على الحفلات فقط أم سيشمل الكليبات أيضاً، وعما إذا كان الأمر سيطول المطربين خصوصاً من يرتدون "شورت" في الحفلات، قالت مصطفى: القرار لا يشمل المطربين لكن ما المانع أن يحترم الفنان هيبة المسرح ويرتدي "قميصا وبنطلونا"، وسوف نقوم بتطبيق القرار في الحفلات أولاً ثم ندرس مسألة الكليبات لأنها تتطلب جهود آخرى مثل الرقابة وغيرها، ونقابة المهن التمثيلية وغيرها بحثاً عن الارتقاء بمنظومة الفن كاملة٠

وأكدت نادية أنه لا توجد عقوبة محددة في هذا القرار لكنه سيكون هناك إنذار في البداية يليه تحقيق مع الفنانة، موضحة أنه في وجود نقيب محترم ومجلس يحترم هذا الاسم لا يمكن لأحد من أعضاء النقابة أن يقوم بالتلاعب والحصول على رشاوي من وراء هذا القرار٠

مادة إعلانية

[x]