الشارع السياسى

نرصد رسائل السيسي وبوتين في المؤتمر الصحفي المشترك بالكرملين

26-8-2015 | 16:22

السيسي وبويتن

موسكو - مها سالم
حملت كلمات الرئيس عبد الفتاح السيسي والرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقد في الكرملين، العديد من الرسائل المهمة التي تمثل في مجملها نقلة نوعية في العلاقات المصرية الروسية، التي شهدت في الفترة الماضية تطورًا كبيرًا علي مختلف الأصعدة، وهو ما عبر عنه الرئيسان خلال المؤتمر.


أكد الرئيس السيسي ونظيره الروسي رغبة بلادهما في دفع العلاقات الثنائية في مختلف المجالات الاقتصادية والعسكرية، ولعل أبرز الرسائل التي حملتها كلمات الرئيسين ضرورة تكاتف المجتمع الدولي لمواجهة ظاهرة الإرهاب والعمل علي تسوية الأزمة السورية، بالإضافة إلي إيجاد حلول عاجلة لقضية الفلسطينية، وعلي مستوي التعاون الثنائي أكد الزعيمان على دفع عجلة التعاون وتوسيعها في المجالات العسكرية واستخدامات السلمية للطاقة النووية بالإضافة إلي الصناعة والتجارة.

وعبر الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن سعادته بلقاء متجدد مع الرئيس الروسي، لترسيخ التقدم والشراكة في ظل المواقف الشجاعة التي اتخذتها روسيا لدعم خيارات الشعب المصري في وقت شهد الشعب المصري تحديات غير مسبوقة.

وأشار السيسي إلي أنه تم مناقشة زيادة حجم الاستثمارات والشراكة الإستراتيجية، موضحًا أن المستقبل يحمل آفاقا طموحة وايجابية للعلاقات الثنائية بين البلدين، وزيادة حجم التبادل التجاري، وخاصة عقب إنشاء منطقة الصناعة الروسية في محيط قناة السويس.

وعن التعاون في مجال الاستخدامات السلمية للطاقة النووية، قال السيسي نتطلع للاستفادة من الخبرات الروسية، في هذا المجال، وسندرس تطوير التعاون خلال الدورة العاشرة للجنة مشتركة للتعاون العلمي الاقتصادي.

ولفت السيسي انه لمس توافق في الرؤى في مختلف القضايا السياسية على رأسها الحل السلمي للأزمة السورية اعتمادا على جنيف ٢، وإقامة دولة فلسطين عاصمتها القدس ،كما تناولت المباحثات القضية اليمنية والليبية وقضايا مكافحة الإرهاب.

ووجه السيسي الشكر لإهداء روسيا القطعة البحرية التي شاركت في افتتاح قناة السويس، مشيرًا إلى أنها لفتة عميقة تلقاها الشعب المصري بكل تقدير واحتفاء لما يحمله من دلالات هامة.

وجدد الرئيس أمله في تطوير العلاقات الثنائية استنادا على تاريخ عظيم.


أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، في الكرملين، أن المباحثات مع الرئيس السيسي جرت في جو من الايجابية، موضحًا أن العلاقات بين البلدين تتسم بالصداقة والمنفعة المتبادلة.

وقال "بوتين" إن الآونة الأخيرة شهدت تطور التعاون لشكل أكثر اتساعًا وقوة، موضحًا أن التعاون التجاري المشترك شهد نمو بنسبة ٨٦٪زيادة في ٢٠١٤ ، ولكنه انخفض أول العام، بسبب تغيير سعر الصرف وأشياء خارجة عن إرادتنا، مشددًا علي أنه اتفق مع السيسي علي العمل على تقليل الآثار السلبية بزيادة التعاون.

وأوضح أنه الاتفاق على عدة خطوات ملموسة لزيادة التجارة الحرة، واستخدام العملة الوطنية، وزيادة الاستثمار، وإنشاء صندوق جديد للاستثمارات مصري روسي إماراتي.

وأكد أن من بين اكتر المشاريع أهمية تم بحثها خلال اللقاء مع السيسي بناء أول مفاعل نووي في مصر، مشيرًا إلي أن الجانبين ينهيان حاليًا الإجراءات الفنية والعملية لإتمام المشروع، مضيفًا أنه سننشأ منطقة صناعية روسية جديدة في محيط قناة السويس.

وأوضح أن الصادرات الزراعية المصرية شهدت زيادة 8 % فى النصف الأول من العام، كما تعد تستورد مصر 49٪من احتياجاتها من القمح من روسيا، مؤكدًا أنه يدعم أي طلبات مصرية جديدة، وسيقوم بدعم تطوير تخزين القمح والإعدادات اللوجيستة.

وأشار إلي أن بلاده تسعى لتعزيز التعاون في مجال الطيران المدني، حيث ستقدم لمصر طائرات ميج سوخوى للاستخدام المدني.

وقال :" نرى إن زيادة التنسيق والتعاون يتفق مع زيادة المصالح المشتركة للبلدين، كما بحثنا مكافحة الإرهاب والتنظيمات المتشددة ما يسمي الدولة الإسلامية وكل المنظمات الراديكالية، ناقشنا الأوضاع في المنطقة، وختم كلمته قائلا : أشكر الرئيس وكافة الأصدقاء المصريين".

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة