السفيرة الأمريكية: هناك تشابه بين مصر وأمريكا في طلب الحرية والكرامة

18-5-2011 | 17:19

 

جمال عصام الدين

احتفلت السفارة الأمريكية بشهر تاريخ الأمريكيين السود، وذلك من خلال رعاية مسابقة فنية شاركت فيها عدة مدارس مصر ية وشهدت في ختامها حفلاً أعلنت خلاله السفيرة سكوبي بالتنسيق مع عدد من الأمريكيين السود من العاملين بالسفارة عن الأعمال الفنية الفائزة وشاركت في تكريم أصحابها، وسيتم عرض الأعمال الفنية الفائزة في مختلف منشآت السفارة حتى شهر سبتمبر المقبل.

وصرحت سكوبي خلال الحفل قائلةً "شهر تاريخ الأمريكيين السود فرصة للاحتفال بالإسهامات التي قدموها لبناء أمتنا، وهناك تشابه لما رأيته في مصر في يناير حينما جذب المواطنون ال مصر يون الانتباه سلمياً لرغبتهم في المزيد من الكرامة والاحترام من حكومتهم".
يرجع شهر تاريخ الأمريكيين السود إلى عام 1926 حينما أسس كارتر وودسون المؤرخ الأسود الذي تلقى تعليمه في هارفارد "أسبوع تاريخ الزنوج" للاحتفال بتاريخ وإسهامات وثقافة الأمريكيين السود، وقد اختار وودسون هذا التاريخ لربط الاحتفال بتاريخي ميلاد الناشط الأسود فريدريك دوجلاس (1817)، وفي عام 1976، تم تمديد هذا الأسبوع ليصبح شهراً كاملاً من الاحتفالات بتراث الأمريكيين ذوي الأصول الإفريقية.

مادة إعلانية

[x]