اعترف أنه شرير وفاسد أخلاقيًا ..سجن موظف بدار رعاية بأستراليا 35 عامًا لاستغلاله الأطفال جنسيًا

7-8-2015 | 10:55

الاستغلال الجنسي لأطفال

 

الألمانية

ذكرت تقارير إخبارية اليوم الجمعة أن محكمة أسترالية قضت ب السجن 35 عامًا على موظف ب دار رعاية أطفال حكومية بعد إدانته بتهمة الاستغلال الجنسي لأطفال تصل أعمارهم إلى 18 شهرًا.


وذكرت هيئة الإذاعة الإسترالية (إيه بي سي) أن محكمة في مدينة أديليد علمت أن شانون جرانت ماكول كان يدير موقعًا إلكترونيًا للمواد الإباحية الخاصة بالأطفال ويضم الموقع ألف عضو.

وانكشفت جرائمه في مايو 2014 عندما اعتقلت الشرطة الدنماركية عضوا بارزا بالموقع وضبطت لديه صورًا التقطها ماكول لأطفال تتراوح أعمارهم بين 18 شهرًا وثلاثة أعوام يتم إساءة استغلالهم جنسيًا.

وكان أغلب الاطفال في مركز رعاية أطفال تابع للدولة يعمل به ماكول في وظيفة مسئول رعاية بالأطفال.

كما عُثر أيضًا على أكثر من 50 ألف صورة إباحية لأطفال على حاسوب ماكول بينها مئات الصور وهو يعتدي جنسيًا على الأطفال في رعايته.

وذكرت صحيفة "اديليد ادفرتايزر" أن الأفراد هللوا في قاعة المحكمة عندما قال القاضي بول رايس لماكول إنه " شرير وفاسد أخلاقيًا" وقضى بسجنه 35 عامًا مع عدم السماح له بتقديم طلب عفو قبل انقضاء 28 عامًا.

وأدت القضية إلى فتح تحقيق تابع للجنة الملكية في حماية الأطفال الضعفاء.

مادة إعلانية

[x]