مخطط إسرائيلي لبناء "مغطس ديني" للمستوطنين في القدس المحتلة

5-8-2015 | 22:11

عمليات حفر واسعة - ارشيفية

 

أ ش أ

شرعت سلطات الاحتلال ال إسرائيل ي في القيام بعمليات حفر واسعة لتنفيذ مخطط بناء مغطس " برك دينية " لل مستوطنين على أراض ملاصقة لمستوطنة "معاليه هزيتيم" المقامة في حي رأس العامود ببلدة "سلوان" جنوب المسجد الأقصى المبارك.


وذكر مركز معلومات "وادي حلوة" بسلوان - في بيان صحفي اليوم "الأربعاء" -، أن سلطات الاحتلال تقوم منذ عدة أيام بعمليات حفر واسعة في محيط مستوطنة "معاليه هزيتيم" ل بناء مغطس " برك دينية " مخصصة لل مستوطنين ، على مساحة دونم من أرض (الدونم ألف متر) مخصصة للاستخدامات والمنفعة العامة.

وأضاف أن لجنة ال مستوطنين بالمستوطنة قدمت قبل حوالي عامين مشروعا ل بناء " برك دينية " ملاصقة للمستوطنة، ليستخدمها المستوطنون لأداء شعائرهم الدينية، وأنه تمت المصادقة عليها من قبل اللجان والجهات المختصة، كما مولت البلدية بناء ها بحوالي مليون ونصف مليون شيكل (الدولار يساوى 8ر3 شيكل).

ولفت المركز إلى أنه سيتم بناء بركة لل مستوطنين الرجال، وأخرى للنساء، ومن الممكن بناء بركة ثالثة، وسيتم ربطها مع المستوطنة مباشرة .. مضيفا أن قسم "المباني الدينية" في بلدية الاحتلال، هو الجهة الراعية للمشروع، وقد خصصت الأرض لاستخدام ال مستوطنين فقط، علما بأنها مصنفة للمنفعة العامة، وتضم الأرض مباشرة للمستوطنة.

وأضاف أن سلطات الاحتلال قامت قبل 3 أشهر ب بناء جدار بطول 4 أمتار، ووضعت سياجا حديديا بطول 8 أمتار حوله، وذلك على الأرض المتبقية بعد بناء "المغطس"، مما سيمنع سكان المنطقة من تقديم أي مخطط ات مستقبلية "للمنفعة العامة" حسب تصنيف بلدية الاحتلال لها.

واستنكر مركز معلومات "وادي حلوة" مصادقة وتمويل بلدية الاحتلال بناء "مغطس لل مستوطنين "، معتبرا ذلك صورة من صور 'العنصرية والكيل بمكيالين بتخصيص الأخيرة ملايين "الشيكلات" لتنفيذ المشاريع الاستيطانية في كل أنحاء القدس الشرقية، مقابل منع أي عملية تطوير للبنية التحتية أو عمليات بناء في بلدة "سلوان".

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]