العبادي يدين جريمة "داعش" الإرهابية بتفجير سيارة مفخخة في سوق شعبية بديالى

18-7-2015 | 13:23

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

 

أ ش أ

أدان رئيس الوزراء العراقي الدكتور حيدر العبادي اليوم السبت ال جريمة التي ارتكبها تنظيم "داعش" الإرهابي الليلة الماضية بتفجير سيارة مفخخة في سوق شعبية في ناحية خان بني سعد بمحافظة ديالى شمال شرقي العراق، والتى راح ضحيتها العشرات من القتلى والجرحي من المدنيين.


وقال العبادي - في تصريح صحفي اليوم السبت - "إن العملية الإرهابية تأتي بعد الانتصارات التي حققتها القوات المسلحة العراقية في جميع القطاعات على عصابات "داعش"، لاسيما في محافظة الأنبار غربي العراق، مؤكدًا أن العصابات الإرهابية لن يكون لها مكان في بلدنا وسننال منهم ومن جريمتهم النكراء، ولن يفلتوا من العقاب وسيزيد إجرامهم من عزمنا على ملاحقتهم في ساحات القتال وفي كل شبر من أرض العراق حتى القضاء على آخر إرهابي".

ولفت مصدر أمني في محافظة ديالى إلى أن عدد ضحايا انفجار السيارة المفخخة بناحية بني سعد ارتفع إلى 28 قتيلاً وإصابة 55 آخرين من المدنيين بجروح.

وأشار إلى أن فرق الدفاع المدني والإسعاف تواصل البحث عن ضحايا أو مصابين تحت الأنقاض في منطقة الانفجار، الذي يعد الأعنف في ديالي، موضحًا أن الانفجار خلف أضرارًا مادية جسيمة أصابت عشرات المحال التجارية والسيارات في سوق الناحية المكتظة بالمدنيين والمحتفلين بأول أيام عيد الفطر لدي سنة العراق.

وأعلنت الحكومة المحلية في ديالى إلغاء الاحتفالات بالعيد وإعلان الحداد على ضحايا التفجير الإرهابي، الذي يعد الأكبر في المحافظة خلال هذا العام.
[x]