المصريين الأحرار: ساويرس لا يسعى لأى مناصب بالدولة.. وفتحنا جسور التواصل مع إثيوبيا

13-7-2015 | 14:56

ساويرس

 

هبة عبدالستار

عقد حزب المصريين الأحرار مؤتمره الأسبوعى ظهر اليوم الاثنين، وتحدث بالمؤتمر المهندس شهاب وجيه، المتحدث باسم الحزب وعضو المكتب السياسي، ونادر الشرقاوى أمين أمانة المصريين بالخارج، وشارك بالمؤتمر الفائزون بمسابقة الخطابة التى أعلن الحزب نتائجها مساء أمس.


واستنكر شهاب وجيه، المتحدث باسم حزب المصريين الأحرار فى كلمته بالمؤتمر، قيام بعض مهاجمي الحزب بنشر استفتاء حول تولي المهندس نجيب ساويرس، عضو مجلس أمناء الحزب، لمنصب رئيس الوزراء، مضيفًا أن هذا الاستفتاء كان الهدف منه زرع الكراهية وتشويه حزب المصريين الأحرار ، ولكن انقلب السحر على الساحر وحصل الاستفتاء على نتائج مبهرة ومن أهمها هو حالة قبول الشعب للمهندس نجيب ساويرس، على حد قوله.

وأضاف أن بعض مؤيدي ساويرس تداولوا الاستفتاء عبر حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعى انطلاقا من إيمانهم به ومحبتهم له، الأمر الذى أفسد ما كان يخطط له من وصفهم بالمغرضين، موجها رسالة لهم أكد فيها أن تلك المحاولات لن تعرقل جهود الحزب فى خدمة البلاد.

وأكد المتحدث باسم المصريين الأحرار، أن ساويرس لا يسعى لأية مناصب بالدولة ليكون حرا فى دعم أفكاره ومايرته مناسبا لخدمة مصر بعيدا عن المناصب، كاشفًا أن ساويرس سبق وتلقى عرضا لتولى منصب محافظ القاهرة، ولكنه رفض العرض، كما عرض عليه من وسطاء خلال حكم الإخوان تولى حقيبة وزارية ورفض أيضا.

وطالب وجيه، الأحزاب السياسية بضرورة محاربة الإرهاب من خلال تنظيم فعاليات حقيقية على الأرض وليست بالحديث فقط، موضحاً أنه لابد من محاربة الفقر وتحقيق التنمية والتطوير، مؤكدًا أن مصر لديها شباب يستطيع التصدى للإرهاب، مشيرًا إلى الحملة التى أطلقها الحزب باسم "ضد التطرف" لمواجهة الإرهاب فكريًا.

واستعرض نادر الشرقاوي، أمين أمانة المصريين بالخارج لحزب المصريين الأحرار، فى كلمته بالمؤتمر نشاط الأمانة فى فتح قنوات اتصال مع أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية وإفريقيا، مؤكدا حرص الحزب على مد جسور التواصل مع إفريقيا وبدأ بإثيوبيا، مشيرا إلى سعى الحزب للتواصل معها على المستويين السياسي والشعبي.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]