محافظة الغربية تطالب بتطوير الآثار القبطية والإسلامية فى سمنود

10-5-2011 | 18:19

 

الغربية– محمد على

أعلن اللواء محمد الفخرانى محافظ الغربية أنه ستتم مخاطبة هيئة الآثار لتطوير حمام إبراهيم سراج الأثرى بمدينة سمنود ورصف المنطقة المحيطة بمسجد سيدى سلامة، الذى يعد من أقدم مساجد سمنود وتوجد به مآذن أثرية من أقدم مآذن العصر المملوكى، والاهتمام بالنظافة العامة بالمسجد والمنطقة المحيطة به وتعلية سور المسجد ليليق بالقيمة الدينية والأثرية له، الذى يضم مركزا طبيا لخدمة أهالى المنطقة.

كما قام الفخرانى بزيارة كنيسة السيدة العذراء والشهيد أبانوب وهى من أقدم الكنائس القبطية فى الدلتا واستمع الفخرانى من القس بيشوى راعى الكنسية عن رحلة العائلة المقدسة ومرورها بهذه الكنيسة والتى تحتوى على مياه عذبة على عمق 12 مترا ومازالت بها مياه حتى الآن.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]