مجلس حكماء المسلمين يطلق قافلة السلام التاسعة إلى الولايات المتحدة الأمريكية

9-7-2015 | 15:50

مجلس حكماء المسلمين - أرشيفية

 

أ ش أ

انطلقت اليوم الخميس، قافلة السلام التاسعة إلى الولايات المتحدة الأمريكية ، وذلك في إطار عدد من القوافل التي من المقرر إيفادها برعاية مجلس حكماء المسلمين ، برئاسة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف إلى عدد من الدول الأجنبية في قارات إفريقيا، وآسيا، وأوروبا، وأمريكا.


وأوضح بيان لمشيخة الأزهر، أنه من المقرر أن تنظم القافلة عددًا من اللقاءات مع قيادات العمل الإسلامي، والأدباء، والمثقفين والإعلاميين في الولايات المتحدة الأمريكية .

بالإضافة إلى عقد لقاءات مفتوحة مع عدد من أبناء الجالية الإسلامية في ولاية كاليفورنيا، للتواصل معهم وتوعيتهم بمخاطر الأفكار والجماعات المتطرفة.

كما يشارك أعضاء القافلة الجالية الإسلامية في صلاتي الجمعة، والتراويح بمسجد الإسلام بمدينة فاليجو بولاية كالفورنيا في الغرب الأمريكي.

حيث توضح القافلة للجالية المسلمة، أهمية السلم في الإسلام، ودعوته للتعايش بين مختلف أطياف المجتمع، وعلى ضرورة أن يكون المسلم في الغرب نموذجًا مشرفًا للإسلام والمسلمين، خاصة في ظل ما يتعرض له الإسلام من تشويه من قبل جماعات العنف والتطرف.

كما سيتم عقد لقاءات مع عدد من الجمعيات المسيحية الفاعلة في الولايات المتحدة الأمريكية ، وذلك بهدف التعريف برسالة مجلس حكماء المسلمين ، الذي يسعى لترسيخ ثقافة السلام والأمن العالمي، والقضاء على النزاعات التي تعاني منها الإنسانية في مناطق مختلفة من العالم.

مادة إعلانية

[x]