محافظ المنيا يُحيل المسئولين عن تشويه تمثال نفرتيتي للتحقيق

6-7-2015 | 11:50

صورة أرشيفية

 

المنيا حجاج الحسينى

قرر صلاح الدين زيادة، محافظ المنيا، إحالة جميع المسئولين الفنيين بالوحدة المحلية لمركز ومدينة سمالوط للتحقيق، لقيامهم بإخراج تمثال الملكة "نفرتيتي" بشكل مشوه ووضعه بمدخل المدينة دون الرجوع لمتخصصين أو فنيين بالمحافظة، كما كلف رئيس الوحدة المحلية بإزالة التمثال فورًا من مكانه.


كانت الوحدة المحلية لمركز ومدينة سمالوط، قد قامت أمس بوضع تمثال "قديم" للملكة نفرتيتي بعد إجراء ترميمات له، لكن القائمين على العمل أخفقوا في إظهار التمثال بالصورة المعتادة له، والتي عرفت بالروعة والجمال ودقة الملامح المصرية، حيث كان التمثال سيئًا للغاية

وأكد جمال قناوي، رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة سمالوط، أنه تمت إزالة التمثال المشوه من موقعه بمدخل المدينة، وأن الوحدة المحلية قامت بترميم التمثال بعد أن قامت عناصر جماعة الإخوان بتشويهه

كانت مواقع التواصل الاجتماعى، قد شنت حملة من تهكم وسخرية على التمثال الذى صممته الوحدة المحلية لمركز ومدينة سمالوط ووضعته بمدخل المدينة بعد تداول صورة سيئة ووجهاً قبيحاً للملكة الجميلة لتمثال الملكة نفرتيتي بالأسرة الثامنة عشر، والتى كانت زوجة لـ"أمنحوتب الرابع" وعرف عنها جمالها الفتان وقارن رواد مواقع التواصل الاجتماعى بين صور التماثيل الجميلة للملكة نفرتيتى وصورة التمثال القبيح.

مادة إعلانية

[x]