مسجد السيدة حورية "طبيبة آل البيت" منارة إسلامية لمحاربة التطرف فى بنى سويف

12-7-2015 | 00:09

امام مسجد السيدة حورية

 

بنى سويف – محمد سيد عبد السلام

يعتبر مسجد السيدة "حورية" من أقدم المساجد وأشهرها ببنى سويف، والذى أنشئ عام 1323هـ ويأتى لزيارته وزيارة ضريح السيدة حورية الملاصق للمسجد مئات الزائرين والمصلين يوميا.


والسيدة حورية، هى أحد أفراد آل البيت، ويعتبر المسجد تحفة معمارية إسلامية وبه قبة خضراء، أنشئ على مكان مرتفع يعلو فى بنيانه جميع الأبراج السكنية المحيطة وللمسجد طقوس روحية فى شهر رمضان الكريم تجذب إليه العديد من الأهالى.

والاسم الحقيقي للسيدة حورية هو زينب الحسينية، نسبة إلى الإمام الحسين بن علي رضي الله عنهما، وسميت زينب نسبة إلي عمتها السيدة زينب الكبرى بنت علي رضي الله عنه، ولقبت بزينب الصغرى، كما لقبت بالسيدة حورية لجمالها وورعها وتقاها، وتوفيت وهي بكر لم تتزوج ونسبها من جهة الأب فهي زينب بنت أبي عبد الله شرف الدين الإمام الحسين بن علي كرم الله وجهه ونسبها من جهة الأم يعود لكسرى ملك الفرس.

واشتهرت السيدة حورية بتطييب المرضى، فقد كانت فى معركة كربلاء الشهيرة قائدة للمستشفى الميدانى وهى بنت السبعة عشر عاما أو الثامنة عشرة، ورغم الصدمة فى مقتل سيد شباب أهل الجنة وما تعرضت له من مذلة ومهانة على يد حفنة من ملاعين الزمان وما زادها ذلك إلا إعزازا وكرامة.

وجاءت إلى مصر مع السيدة زينب عقيلة بنى هاشم وبصحبة أخيها الأكبر على الأصغر زين العابدين، وفى أحضان أمها فاطمة أم الغلام وبرفقة زوجة أخيها السيدة فاطمة بنت الإمام الحسن إلى أرض الكنانة مصر المحروسة.

كما لقبت بالسيدة حورية لشدة جمالها الذى يضاهى جمال حوريات الجنة كانت محبة للترحال والسفر، فكثيرا ما كانت تتنقل بين قرى مصر وزائرة مستديمة لمقابر الصحابة والتابعين، فكانت رحلتها الأخيرة إلى أرض البهنسا ببنى مزار بمحافظة المنيا، حيث بقيع مصر الكبير وما يحويه من مقامات أكثر من خمسة آلاف صحابى وتابع لرسول الله وأثناء عودتها أصيبت بحمى شديدة توفت على إثرها ب بنى سويف وتم تشييد مقامها هناك، وظلت معروفة لأهالى بنى سويف وقد ذكرها على مبارك فى خططه التوفيقية.

يقول الشيخ كمال عبد التواب مرسى، إمام وخطيب مسجد إن عثمان بك أحد أعيان بني سويف رأى فى منامه السيدة حورية وطالبته بإنشاء مسجد فى هذا المكان وشرع على الفور فى بنائه عام 1323هـ ووافته المنيه وأكمل البناء ابنه إسلام باشا، وتم إنهاء ساحة كبري محاطة بسور بتكلفة تزيد على ربع مليون جنية، لإقامة المولد فيها والاحتفال بذكراها.

يضيف الشيخ كمال أن المسجد يختلف فى رمضان، عن أى وقت آخر، فهناك تنشيط للدعوة بالمساجد وحتى رواد المسجد يحدث لهم نشاطا أكبر بكثير عن الأيام العادية فى أمور التعبد، ولدينا بالمسجد عقب صلاة العصر درس يوميا يعقبها مقرأة قرآن، بجانب توزيع وجبات على الأيتام داخل بيوتهم وتقوم الجمعية الخيرية بالمسجد بتوزيع 2000 شنطة رمضان مع دخول الشهر الكريم، وفى نهاية اليوم مع صلاة العشاء هناك خطبة دينية أخرى فى منتصف صلاة التراويح وبالطبع من العصر للمغرب أقوم بالرد على فتاوى الجمهور.

وللمسجد دور فى تحفيز الشباب على العبادة فعندنا الخطاب الدينى بالمسجد بنسبه 99% موجه للشباب لأنهم سيحملون أمانة الدين والبلاد، فيجب إعدادهم جيدا كما نقدم فى رمضان مسابقات جوائزها مجزيه لحفظة القرآن ولو فى أجزاء قليلة وتصل هذا العام إلى 4 عمرات بجانب الجوائز المالية، أما عن جذب الشباب فلدى عباد شباب هم من ينقلون حسن ما يستمعون اليه لبقية الشباب وبالتالى يرتادوا بعد ذلك المسجد كأصدقائهم وجميع الخطب بالمسجد غير تقليدية فتوحيد وزارة الأوقاف للعنوان جعلنا نبدع أسفله بما تعلمنا ودرسنا فى الأزهر، وعلى المستوى الشخصى أقوم بدعوة الشباب على الفيس بوك لحضور لقاءات كبار العلماء من الذين يلبون دعوتى لزيارة المسجد.

وأضاف الإمام أن المسجد يحارب التطرف ولا بد من نقل الفكر الصحيح بشكل دائم ومعتدل وبطريقة غير مقصودة وهو ما تعلمناه فى الأزهر وأقول أن ما يحدث ليس من الإسلام، فليس شهيدا من يفجر نفسه أو يحلم بالجنة من يقتل شرطيا ويقول إنه إسلام فرسول الله كان رحمة للعالمين وليس للمسلمين فقط فرحمته وسعت الذمى واليهودى والطير والحيوان، فالدين رحمة.

2


3


4


5


6

مادة إعلانية

[x]