إطلاق مشروع لتعزيز خبرات العمل الحر بين شباب مصر وأمريكا

6-5-2011 | 21:29

 

أ.ش.أ

استضاف سامح شكري سفير مصر لدى واشنطن احتفالا بإطلاق مشروع لتبادل الخبرات بين شباب مصر والولايات المتحدة في مجال العمل الحر.

يعتمد المشروع المعروف بـ "تعلم كيف تخدم مصر"، وهو الأول من نوعه بالشرق الأوسط- على تفاعل شباب من البلدين للبحث في مبادرات وأفكار تجارية تسهم في مواجهة التحديات الاجتماعية في مصر، من خلال عقد لقاءات فيما بينهم بالقاهرة وكذا بمدينتي واشنطن وفيلادلفيا بالولايات المتحدة بدءا من شهر يونيو المقبل.
كان السفير شكري قد دعا خلال اللقاء إلى مضاعفة المنح الدراسية الأمريكية للطلاب المصريين، في حضور السفير آدام إيرلي المشرف على الشئون الثقافية والتعليمية بوزارة الخارجية الأمريكية، وكذا "كريستوفر كين" رئيس شركة "ميركاتور إكس إكس آى"، الذي شغل من قبل موقع نائب رئيس شركة "آى بى إم" العملاقة لتكنولوجيا المعلومات، ورئيسة مؤسسة "معهد للتعليم - إنستيتيوت فور إديوكيشن" الأمريكية، وهما المؤسستان اللتان تقومان على المشروع الجديد، فضلا عن نخبة من قادة الأعمال والفكر والإعلام الراغبين في دعم المشروع وتوسيع نطاقه.
كانت السفارة المصرية ب واشنطن قد رعت مشروع "تعلم كيف تخدم مصر" منذ طرح فكرته عام 2010، حيث دعت آنذاك لحفل شارك فيه لفيف من المسئولين وممثلي العديد من الشركات الأمريكية بغرض بلورة الفكرة ودعمها. وهو ما يأتي في إطار جهود السفارة المتواصلة لمد الجسور مع مختلف قطاعات المجتمع الأمريكي، بما فيها عالم الأعمال والمؤسسات غير الهادفة للربح، بهدف تنمية العلاقات المصرية- الأمريكية على الأصعدة كافة، بما يخدم الأولويات المصرية، لا سيما في مجالي التعليم والنهوض بالاقتصاد الوطني.

مادة إعلانية

[x]