عقب زيارته الإمام الأكبر.. جمعة: الأوقاف جزء لا يتجزأ من الأزهر وفاعليات رمضان ستؤكد ذلك

31-5-2015 | 15:16

الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف

 

نادر أبو الفتوح

أكد الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف ، عقب زيارته اليوم الأحد، الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، أنه قد ذهب لتأكيد دعوة الإمام الأكبر لحضور احتفال الوزارة بليلة النصف من شعبان، واحتفالها بليلة القدر إن شاء الله تعالى،


وأن يكون احتفال الوزارة بليلة القدر، بقاعة الأزهر للمؤتمرات، على نحو ما كان يجرى في جميع الأعوام السابقة، مع تأكيد أهمية كلمة الإمام الأكبر باحتفال ليلة القدر.

وأوضح جمعة أنه عرض بعض الأعمال الدعوية خلال شهر رمضان على شيخ الأزهر، وبحث آلية العمل المشترك بين الأزهر الشريف ووزارة الأوقاف ، في الملتقيات الرمضانية وغيرها، وقد كلف وزير الأوقاف رئيس القطاع الديني الشيخ محمد عبد الرازق، بالتنسيق مع من يكلفه الدكتور محيى الدين عفيفي أمين عام مجمع البحوث الإسلامية، بشأن الملتقيات الرمضانية والقوافل الدعوية المشتركة، بين أئمة الأوقاف ووعاظ الأزهر الشريف، فالوزارة جزأ لا يتجزأ من كيان الأزهر الشريف، ولن نتزحزح عن ذلك قيد أُنملة.

وبشأن بعض الأخبار والمقالات التي تشير إلى وجود بعض جوانب الخلاف، أكد جمعة أنه ما زال يؤكد على فضل الإمام الأكبر عليه، وعلى تقديره غير المحدود لشيخ الأزهر،

وأن الرد على ما أثير في بعض الصحف والمواقع من خلافات، سيأتي عمليًا خلال المرحلة والأيام المقبلة، وأن قيادة ورجال المؤسستين جميعًا، يدركون طبيعة المرحلة التي تمر بها البلاد،

والتي تحتاج إلى تكاتف كل الجهود، ولا تحتمل أدنى خلاف، فلسنا في خلاف أو صراع مع أحد، لأن ما تفرضه ظروف المرحلة من عمل، لا يحتمل أي رفاهية للخلاف أو الشقاق بين المؤسسات الوطنية أو الدينية.
[x]