بحضور وزير الزراعة.. جنوب سيناء تحتفل بوضع حجر أساس مزرعة متكاملة لتسمين العجول

22-5-2015 | 13:36

وزير الزراعة والمفتى السابق ومحافظ جنوب سيناء والسفير الاسترالي اثناء وضع حجر الاساس

 

طور سيناء - هانى الأسمر

أكد الدكتور صلاح هلال وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، أن إهداء مؤسسة مصر الخير لمزرعة متكاملة لتسمين العجول الجاموسي لأهالي المحافظة، تهدف إلى توفير اللحوم والألبان لقاطني سيناء، وسيكون لها دور إيجابي للحد من ارتفاع أسعار اللحوم.


جاء ذلك خلال الاحتفالية التي أقامتها مدينة طور سيناء، اليوم الجمعة، لوضع حجر أساس إنشاء أول مزرعة للثروة الحيوانية وتسمين العجول، مهداة من مؤسسة مصر الخير لأهالي جنوب سيناء، بحضور الدكتور صلاح هلال وزير الزراعة،والدكتور علي جمعة مفتى الجمهورية السابق، ورئيس مجلس إدارة مؤسسة مصر الخير، وخالد فوده محافظ جنوب سيناء، وسفير أستراليا بالقاهرة، والدكتور إبراهيم محروس رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية.

ولفت الوزير إلى أن المزرعة ستقام على مساحة 30 فدانًا، وتسع لأكثر من 3 آلاف رأس ماشية بطور سيناء، وأنها ستسهم في نقل ثقافة الإنتاج الحيواني للبدو، وبالتالي توفير مشروع لهم لخلق حالة ارتباط بين الأهالي وأرض سيناء، بما يمثل حماية كبرى لأرض سيناء.

وأضاف هلال؛ إلى أن المزرعة تهدف إلى توفير فرص عمل للشباب في مجالات الأعلاف، والثروة الحيوانية، والصناعات المرتبطة بها، وتفتح أيضا فرصًا تعليمية جديدة أمام أهالي سيناء، في مجال الإنتاج الحيواني.

وخلال الافتتاح تفقد الوزير ومرافقيه مشروع الـ 100 فدان بمنطقة قرية الوادي بطور سيناء، وهي المساحة المقررة استصلاحها في زراعة الخضراوات والفاكهة، والتأكد من تشغيل شبكات الري وتجهيز الآبار استعداداً للتشغيل.

من جانبه، أكد الدكتور علي جمعة رئيس مجلس إدارة مؤسسة مصر الخير الخيرية، أن مزرعة مدينة طور سيناء هي السابعة التي تقيمها مؤسسة مصر الخير، وهى أكبر مزرعة جاموس في العالم، وتهدف إلى توزيع الجاموس علي الفقراء والمستحقين من ناحية، وبما لا يخلق أي ضغط على السوق المحلية للجاموس.

ولفت إلى أن وجود المزرعة سيساهم في الحفاظ على أسعار اللحوم والألبان، وأن المؤسسة تطمح في أعمال التوسع من خلال 260 مزرعة خلال 10 سنوات، مع الأخذ في الاعتبار أن المزارع ستنشأ في المحافظات الأكثر فقرًا واحتياجًا.

مادة إعلانية

[x]