[x]

الشارع السياسى

قيادى بالتحالف الشعبي: اختيار محلب للزند يهدد باستمرار حكومته

20-5-2015 | 19:56

معتز الشناوى

هبة عبدالستار
قال معتز الشناوى، أمين إعلام حزب التحالف الشعبى الاشتراكى وعضو المكتب السياسي: إن اختيار المستشار أحمد الزند وزيراً للعدل يرجعنا إلى الوراء، على حد قوله، مؤكداً أن اختيار محلب للزند خلفاً لمحفوظ، قد تهدد حكومته فى استمرارها.


وأضاف الشناوى فى تصريح له، أنه إذا كان المستشار محفوظ صابر وزير العدل السابق قد أهان فئة محددة من المجتمع المصرى، فإن المستشار الزند أهان كل أفراد المجتمع،

حيث إنه صنف على الهواء، وقام بتمييز فئة القضاة عن كل فئات المجتمع مدعياً أنها طبقة مختلفة عن كل أفراد الشعب المصرى، واصفا ترقيهم وتوليهم للمناصب القيادية العليا بكونها "زحفا مقدسا".

وأوضح أنه كان من المتوقع اختيار قاض من القضاة الذين لا ينحازون إلى فئة بعينها، لكن ينحازون للدستور المصرى الذى لا يميز بين أفراد المجتمع،

مضيفا "كما تعرض المستشار أحمد الزند للكثير من الاتهامات والانتقادات، حتى وصف البعض تاريخه المهني بـ"الفاشل"، واتهم بتولي رئاسة نادي القضاة في أول جولة بواسطة الدعم المباشر من وزير العدل الأسبق ممدوح مرعي، إبان حكم المخلوع مبارك.

وتابع عضو المكتب السياسي "يبدو من سياسات رئيس الوزراء باختياره المرة الأولى المستشار محفوظ، والمرة الثانية المستشار الزند أنها تتجسد نفس الاختيارات من نفس الفئة التى تميز بين أعضاء المجتمع.

حيث إننا لا نطالب اليوم بتغيير وزير العدل أو تغيير سياسات رئيس الوزراء، إنما نطالب بما يستحقه الشعب المصرى الذى استفتى على دستوره منذ أشهر قليلة، ويجب الالتزام بنصوصه فى اختيار الوزراء"

أكد أنه يجب على الدولة المتمثلة فى الحكومة، أن تراعى موقف الشعب المصرى الذى قام بالاستفتاء على الدستور بنسبة عالية، أن تنحاز للدستور فى اختيارتها.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة