[x]

الشارع السياسى

عبدالغفار شكر: "المشروع الموحد" مبادرة إيجابية.. واختلاف الأحزاب ليس نقمة

10-5-2015 | 22:17

عبدالغفار شكر

هبة عبد الستار
وصف عبدالغفار شكر، رئيس حزب التحالف الشعبي الاشتراكى، مبادرة المشروع الموحد بكونها مبادرة إيجابية، مشيرًا إلى أنه تم توجيه الدعوة له لحضور الاجتماعات الخاصة بها والمؤتمر الصحفى اليوم، إلا أنه اعتذر لظروف صحية.


وأضاف شكر فى تصريح لـ"بوابة الأهرام" أن د.أحمد البرعى والناشط جورج إسحق سيحضران اجتماعات المبادرة ممثلين عن التيار الديمقراطى، مشيرا إلى أنهما سيقدمان مقترحًا لمبادرة المشروع الموحد خلال لقاء الأحزاب الخميس المقبل، سبق واتفق عليه عدد كبير من الأحزاب المنضمة للجنة إصلاح البنية التشريعية يمزج ما بين القائمة النسبية والنظام الفردى.

ورفض شكر التقليل من أهمية تلك المبادرة وما ستنتج عنه أيا كان، معتبرا أنها ستطرح بدائل للرئيس كى يختار منها، مشيرًا إلى أن ذلك فى حد ذاته أمر إيجابي يؤكد على أن اختلاف الأحزاب السياسية ليس نقمة وأنها قادرة على الرغم من اختلافاتها على التوافق حول مشروعات لقوانين الانتخابات.

وحول التناقض بين ترحيب شكر بالمبادرة وتحفظ حزبه وأحزاب التيار الديمقراطى بشأنها، أوضح رئيس التحالف الشعبي الاشتراكى قائلا "هذا التناقض يرجع إلى أن آراء أحزاب التيار ناتجة عن مناقشة جماعية لذا تبدو حذرة فى التعامل مع المبادرة، وترحيبي بالمبادرة رأى شخصي لأنى أرى أنه لا يجوز أن نرفض كل العروض للمشاركة ونعزل أنفسنا عن الحياة السياسية".

وأضاف شكر "اختلاف الأحزاب ليس نقمة، وهو أمر طبيعى فى المجتمعات الديمقراطية، ولكننا لن نعتد على تنوع الآراء ومازالت السلطوية هى السمة الغالبة على الجميع، بمن فيهم الأفراد والحكومة وأجهزة الدولة والأحزاب السياسية".

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة