مساعد رئيس الأركان العراقي يبحث مع مسئول أمريكي تسليح الجيش لمواجهة داعش

10-5-2015 | 21:36

الفريق الركن مرضي مشحن

 

أ ش أ

بحث مساعد رئيس أركان الجيش العراقي الفريق الركن مرضي مشحن رافع بمقر رئاسة أركان الجيش في بغداد اليوم الأحد مع مدير مكتب التعاون الأمني الأمريكي بالعراق الفريق مايكل بدناريك، آلية تجهيز الجيش العراقي بالمعدات والآليات العسكرية التي تحتاجها الوحدات القتالية بالجيش، والتي تساهم في إدامة زخم المعركة وتقليل الخسائر وإدامة المستودعات العسكرية بما يؤمن متطلبات المعركة الضرورية من السلاح.


وأكد الفريق رافع أهمية التنسيق والتعاون مع الجانب الأمريكي في هذا المجال لمواجهة التحديات التي من شأنها أن تؤخر معارك تحرير الأنبار والموصل وتحقيق النصر ضد تنظيم(داعش) الإرهابي.

من جانبه، أعرب مدير المكتب الأمني الأمريكي عن استعداد بلاده لدعم الجيش العراقي بالأسلحة والمعدات.. وشدد على أهمية التعاون والتنسيق المشترك في هذا المجال بين بغداد وواشنطن.

كما بحث رئيس أركان الجيش الفريق أول بابكر زيباري في بغداد اليوم مع مسئول المدربين العسكريين الأستراليين في العراق العميد ناكي سوريال التعاون المشترك بين البلدين في مجال التدريب العسكري.

ونوه رئيس الأركان العراقي بدعم أستراليا للقوات الأمنية العراقية في معركتها ضد الإرهاب، وقال إن الجهود التدريب ستساهم بشكل كبير في حسم المعركة والقضاء على تنظيم داعش الذي يمثل تهديدا حقيقيا لكل دول العالم.

من جانبه، أكد العميد سوريال أن أستراليا تحرص باستمرار على تأكيد دعمها لكل الجهود للقضاء على عصابات الإرهاب، وقال: إنه يوجد لدينا في العراق 400 مدرب مختص في التدريب على القتال ومكافحة الإرهاب، مشيرا إلى أن الأستراليين يدربون قوات الجيش العراقي في معسكر "التاجي" في بغداد وقاعدة "عين الأسد" في الأنبار بهدف تطوير قدراتهم القتالية.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]