رامي يلتقى رئيس هيئة أبو ظبى للسياحة والثقافة وأمين عام منظمة السياحة العالمية في دبي

5-5-2015 | 14:58

خالد رامى

 

أ ش أ

التقى وزير السياحة خالد رامى رئيس هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة الشيخ سلطان بن طاحون آل نهيان والمدير التنفيذى للقطاع السياحي بالإنابة السيد سلطان حمد المطوع الظاهرى لمناقشة سبل تعزيز التعاون السياحى بين البلدين.


يأتي ذلك فى إطار زيارته إلى دولة الإمارات ال عرب ية المتحدة للمشاركة في سوق السياحة ال عرب ي المقام فى دبى خلال الفترة من 4 إلى 7 مايو الجارى، بحضور محافظ جنوب سيناء اللواء خالد فودة ومحافظ البحر الأحمر اللواء أحمد عبد الله وسفير مصر بأبو ظبى السفير إيهاب حمودة.

وتباحث الجانبان في عدد من الموضوعات بشأن سبل تعزيز التدفق السياحي من الإمارات إلى مصر.

وأشار وزير السياحة إلى قرب افتتاح مكتب للتنشيط السياحى فى أبو ظبى للإشراف على السوق ال عرب ي وهو الخبر الذى قوبل بترحاب شديد من جانب الشيخ سلطان، وأشاد بالخبرة المصرية فى مجال التسويق السياحى.

واستمع الجانب المصري إلى مقترحات الشيخ سلطان بخصوص تشجيع التدفق السياحى الإماراتى إلى مصر، علاوة على مقترحاته بشأن تنمية الحركة السياحية الوافدة إلى مصر بشكل عام مثل العمل على تنمية منتج السياحة الرياضية الذى يتميز بأنه منتج جاذب لأعداد كبيرة من السائحين وللتغطيات الإعلامية الكبرى والمتعددة فى الوقت ذاته.

واستعرض الجانب المصرى المقومات التى تتمتع بها المقاصد المصرية المختلفة مثل شرم الشيخ والغردقة والأقصر وأسوان إلى جانب السياحة التقليدية الوافدة إلى القاهرة، كما تم توجيه دعوة إلى الجانب الإماراتى لقيام وفد إعلامى إماراتي بزيارة مقاصد مثل شرم الشيخ والغردقة للتعرف على ما بها من مقومات جذب تلبى مختلف الأذواق، وأكدوا جميعًا فى اللقاء أن السائح ال عرب ى يمثل أهمية قصوى بالنسبة للمقصد السياحة المصرى، وأ عرب وا عن أملهم فى أن تشهد الحركة السياحية الوافدة من دولة الإمارات ال عرب ية على وجه الخصوص ومن منطقة الخليج ال عرب ى بوجه عام مزيدًا من النمو خلال الفترة القادمة.

من ناحية أخرى، وعلى هامش مشاركته فى سوق السياحة ال عرب ى المقام فى دبي ، بحث وزير السياحة خالد رامى مع أمين عام منظمة السياحة العالمية الدكتور طالب رفاعى ورئيس لجنة الشرق الأوسط بالمنظمة عمرو عبد الغفار سبل تعزيز الحركة السياحية الوافدة إلى مصر وسبل دعمها سياحيًا من خلال منظمة السياحة العالمية.

وأ عرب أمين عام المنظمة - خلال اللقاء - عن تفاؤله بعودة الحركة السياحية إلى مصر إلى سابق معدلاتها فى ظل تنامى المؤشرات الإيجابية، كما أشار إلى أهمية السوق ال عرب ية بالنسبة لمصر وأهمية تكثيف الجهود التسويقية بها.

وأشاد بخطوة افتتاح مكتب للتنشيط السياحى فى العاصمة الإماراتية أبو ظبى، مؤكدًا على أنها خطوة مهمة وضرورية لتحقيق أهداف وزارة السياحة في تنمية الحركة السياحية ال عرب ية الوافدة إلى مصر.

ومن ناحية أخرى، أكد رفاعي حرصه على فتح قنوات التواصل مع وزارة السياحة المصرية ودعمه الشخصى ودعم منظمة السياحة العالمية الكامل للوزارة، وأبدى استعداده وفريق عمل المنظمة لتقديم أى مساعدة فى أية مجالات تراها الوزارة ضرورية لتحقيق أهدافها الإستراتيجية.

كما أبدى استعداده لبحث إمكانية تنظيم واحد من الأحداث التي تعقدها المنظمة فى مصر خلال العام الجاري أو القادم، منوها بما سوف يكون لذلك من صدى إيجابى على الصعيدين السياحي والسياسي.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]