صحفيو "الوطني اليوم" يطالبون "شرف" بتعويض 5 ملايين جنيه بعد حل الحزب

25-4-2011 | 13:06

 

إبراهيم العزب

عقب صدور حكم الإدارية العليا بحل الحزب الوطني الديمقراطي وتصفية أمواله وأصوله العقارية وأيلولتها إلي رئيس الوزراء الدكتور عصام شرف بصفته المسئول عن أموال وأصول هذا الحزب، أسرع 25 صحفياً بمؤسسة "الوطني اليوم" التي تصدر صحيفة "الوطني اليوم" والتي كان يرأس تحريرها محمد حسن الألفي إلي محكمة جنوب القاهرة " دائرة التعويضات " يطالبون بتعويضات تزيد علي 5 ملايين من الجنيهات بواقع 200 ألف جنيه تعويضاً لكل صحفي عن الأضرار المادية والأدبية التي لحقت بهم من وراء حل الحزب وإغلاق المؤسسة والصحيفة.

ذكروا في صحف الدعاوي التي أقاموها أن المحكمة الإدارية العليا برئاسة المستشار مجدي العجاتي قد أصدرت حكماً بحل هذا الحزب الذي نشر أعضاؤه الفساد وأشاعوا الفوضى في البلاد وأنهم قد عينوا في هذه المؤسسة بموجب عقود عمل رسمية والتحقوا بنقابة الصحفيين وتم التأمين عليهم بموجب عقود تأمينات ثابتة لدي هيئة التأمينات، بل وتم التأمين الصحي عليهم أيضاً وأنهم بعد هذا الحكم بحل الحزب أصبحوا في مهب الريح بلا مورد رزق خاصة أن الصحيفة قد أغلقت وتوقفت عن الصدور .
قررت المحكمة تحديد جلسة 22 مايو المقبل لنظر هذه الدعاوي .

الأكثر قراءة