عالم

محلب يغادر باندونج عائدًا إلى جاكارتا بعد انتهاء مراسم مسيرة باندونج التاريخية

24-4-2015 | 10:35

رئيس الوزراء الياباني شينزو ابي مع رئيس الوزراء إبراهيم محلب

أ ش أ
غادر المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء، باندونج بعد ظهر اليوم الجمعة عائدًا إلى جاكرتا بعد انتهاء مراسم مسيرة باندونج التاريخيةالتي أقيمت اليوم على هامش الاحتفال بالذكرى الستين لأول مؤتمر آسيوي إفريقي عقد في عام 1955 ، وقد رافقها طابور من العسكريين الذين حملوا أعلام الدول المشاركة في المؤتمر لهذا العام.


وقد أدى محلب صلاة الجمعة في باندونج وبعدها شارك في مأدبة غداء أقامها الرئيس الإندونيسي جوكو ويديدو تكريمًا لرؤساء الدول والحكومات التي شاركت في المسيرة.

وخلال مراسم الاحتفال بعد الانتهاء من المسيرة، شاهد قادة ومندوبي الدول الآسيوية الأفريقية عرضا لفيلم عن رحلة المؤتمر الآسيوي الإفريقي منذ عام 1955 إلى عام 2015 في مبنى ميرديكا ، حيث سلط الفيلم الضوء على تاريخ وتطور الشراكات بين الدول الآسيوية والأفريقية، ثم شارك الزعماء في جلسة لالتقاط الصور التذكارية ووقفوا دقيقة صمت وقام عمدة باندونج رضوان كامل بقراءة مبادئ رسالة باندونج العشرة.

وقد وقع الاختيار على الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو، والرئيس الصيني شي جين بينغ ، وملك سوازيلاند مسواتي الثالث للتوقيع رمزيا على رسالة باندونج في مبنى ميرديكا خلال احتفالات اليوم الجمعة.

يُذكر أن رسالة باندونج هي واحدة من ثلاث وثائق صدرت عن الاجتماعات التي عقدت في إطار الاحتفالات بالذكرى السنوية الستين للمؤتمر الآسيوي - الإفريقي، أما الرسالتين الأخريين فهما وثيقة مبادرة الشراكة الإستراتيجية الآسيوية الأفريقية الجديدة التي تحتوي على يحتوي على إطار تنفيذ ومتابعة رسالة باندونج، وإعلان فلسطين.

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإندونيسية أرماناثا ناصر قد أوضح أنه تم اختيار الصين وسوازيلاند للتوقيع على رسالة باندونج جنبًا إلى جنب مع اندونيسيا، حيث أن الصين تمثل آسيا في التوقيع على الوثيقة لأنها دولة كبيرة ومتقدمة، في حين تم اختيار سوازيلاند لتمثيل أفريقيا لأنها من بين الدول المستقرة في القارة.

يذكر أن مبادئ رسالة باندونج العشرة هي:

1- احترام حقوق الإنسان الأساسية، وأهداف ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة.
2- احترام سيادة جميع الدول وسلامة أراضيها.
3- إقرار مبدأ المساواة بين جميع الأجناس، والمساواة بين جميع الدول، كبيرها وصغيرها.
4- عدم التدخل في الشئون الداخلية للدول الأخرى أو التعرض لها.
5- احترام حق كل دولة في الدفاع عن نفسها، بطريقة فردية أو جماعية، وفقا لميثاق الأمم المتحدة.
6- أ- عدم استخدام أحلاف الدفاع الجماعية لتحقيق مصالح خاصة لأي من الدول الكبرى.
ب- عدم قيام أي دولة بممارسة ضغوط على دول أخرى.
7- الامتناع عن القيام، أو التهديد بالقيام، بأي عدوان، والامتناع عن استخدام القوة ضد السلامة الإقليمية أو الاستقلال السياسي لأي دولة.
8- الحل السلمي لجميع الصراعات الدولية، وفقًا لميثاق الأمم المتحدة.
9- تعزيز المصالح المشتركة والتعاون المتبادل.
10- احترام العدالة والالتزامات الدولية.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة