الرئيس يوقع "وثيقة النيل" لتدشين الحملة الشعبية لإنقاذه

23-4-2015 | 13:19

الرئيس عبد الفتاح السيسي

 

وسام عبد العليم

وقع الرئيس عبدالفتاح السيسي، على "وثيقة النيل" التي أعلن فيها انضمامه للجنة "حراس النيل" التي تستهدف حماية النهر الخالد من التعديات والتلوث وحفاظًا عليه كمصدر وحيد للحياة في مصر، وذلك إيذانا بإطلاق الحملة الشعبية لإنقاذ نهر النيل.


وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس حرص على أن تنطلق تلك الحملة على المستوى الشعبي، وذلك بالتوازي مع الجهود الرسمية للدولة من خلال معالجة مياه النيل وإزالة تعديات البناء من على ضفافه، وبهدف زيادة وعي المواطنين وحثهم على الحفاظ على نهر النيل سواءً من التلويث أو التعديات، وإعمالًا لنصوص الدستور الذي أكد التزام الدولة بحماية نهر النيل والحفاظ على حقوق مصر التاريخية المتعلقة به.