ضبط "مدير الاتحاد العربي لمكافحة الجريمة والفساد" لتقاضيه رشوة مليون جنيه

15-4-2015 | 15:34

ضبط - صورة ارشيفية

 

سهام عبد العال

تمكنت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة من ضبط مدير الاتحاد العربي لمكافحة الجريمة والفساد وغسل الأموال لتقاضيه رشوة مليون جنيه، مقابل ترشيح أحد رجال الأعمال لانتخابات مجلس النواب.


تلقى اللواء أمجد شافعى مساعد وزير الداخلية لمباحث الأموال العامة بلاغًا من ش . أ . م رجل أعمال وصاحب شركات تجارية ضد كل من ( بلال . م . ع صاحب ومدير الاتحاد العربي لمكافحة الجريمة الدولية وغسل الأموال وأمين عام حزب سياسي لمنطقة جنوب القاهرة، أيمن ح . أ أمين عضوية بذات الحزب ) بزعم الأول أنه ذو نفوذ وعلاقات وثيقة بكبار المسئولين بالدولة وحصل منه بنفسه وبواسطة الثاني على مبلغ 841 ألف جنيه رشوة ، وطلب مبلغ 160 ألف جنيه أخرى مقابل التدخل بنفوذه لترشيحه لعضوية مجلس النواب ممثلاً للحزب.

أكدت تحريات العميد طه عوض صحة البلاغ وأن المتهمين قد تم إعفاؤهما من مناصبهما بالحزب لكثرة الشكاوى ضدهما، وقيام الأول بزعم أن مركز التدريب الذي يديره لعقد دورات في مكافحة الجريمة الدولية وغسل الأموال يتبع جامعة الدول العربية، وطلب مليون جنيه رشوة من المبلغ.

تمكن العقيد حسن عبد العزيز والمقدمان حازم محمود ومحمد عبد الله ،مفتشا الإدارة من ضبط المتهمين متلبسين بتقاضي مبلغ 160 ألف جنيه باقي مبلغ المليون، وتم ضبط شهادات مزورة تفيد أنه خبير دولى في مكافحة جرائم غسل الأموال.

وأكد العميد طارق مرزوق مدير مكافحة جرائم غسل الأموال بمباحث الأموال العامة بأن المتهم ليست له أي صلة بمكافحة جرائم غسل الأموال وأن المركز الذي يديره بالمقطم يتخذه وكرًا لارتكاب جرائمه.
تولى المستشار طارق أبو زيد المحامي العام لنيابات جنوب القاهرة التحقيق.