الشعب الجمهوري: تنظيم "داعش" يمثل أداة فى يد أمريكا وإسرائيل لتنفيذ مخططهم في محو ثقافات الشعوب

27-2-2015 | 16:29

داعش

 

رحاب عبد المنعم

اعتبر المهندس حازم عمر رئيس حزب الشعب الجمهوري، تحطيم تنظيم داعش الإرهابي آثار مدينة الموصل العراقية يثبت أن هذا التنظيم ضد كل الحضارات العربية، وأنها تنفذ مخططًا أمريكيًا وصهيونيًا لمحو التاريخ الإسلامي، مشيرًا إلى أن هذا العمل المشين يعتبر إساءة إلى الدين الإسلامي.


أكد عمر، في بيان صحفي له اليوم، أن تنظيم داعش الإرهابي هم مغول هذا العصر، وهدفهم الأساسي هو نهب ثروات المنطقة العربية من أجل تحقيق مصالح أمريكا وإسرائيل لتقسيم المنطقة وتفتيتها إلى دويلات.

أشار عمر إلى أن تنظيم داعش الإرهابي يمثل أداة فى يد أمريكا وإسرائيل لتنفيذ مخططهم فى محو ثقافات الشعوب العربية، مطالبًا بضرورة وجود تحالف عربي قوى للقضاء على هذا التنظيم الإرهابي الذي يستهدف القضاء على هوية الدول العربية.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية