قيادى بـ"المصرى الديمقراطى": جهات أمنية حذرت مرشحينا من خسارة الانتخابات إذا لم ينضموا لـ"فى حب مصر"

11-2-2015 | 20:40

المصرى الديمقراطى

 

هبة عبدالستار

أكد باسم كامل القيادى بحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى، أنه لن يخوض الانتخابات البرلمانية ، مشيرا إلى أن الحزب كان قد قرر الدفع به ضمن الترشيحات، التى قدمها لقائمة "صحوة مصر"، إلا أن اللجنة المحايدة لاختيار المرشحين استبعدته وآخرين من القائمة.


وأوضح "كامل"، فى تصريح لـ"بوابة الأهرام"، أن القائمة، التى يشرف على إعدادها د. عبدالجليل مصطفى، استبعدت، أيضا، البرلمانى السابق زياد العليمى، وأمين عام الحزب أحمد فوزى، مشيرا إلى أن الاختيار تم وفق المعايير التى حددتها "صحوة مصر".

وأشار مسئول مدرسة الكادر بالحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى، إلى أنه لن يخوض الانتخابات على مقاعد الفردى، بسبب المناخ العام المسيطر، مؤكدا التزامه بقرار الحزب، ودعمه الكامل لكل أعضاء الحزب، الذين سيخوضون الانتخابات، على الفردى، أو القوائم.

وأضاف كامل: "المشكلة أن هناك قائمة تحظى بدعم من أجهزة الدولة الأمنية، ومكتب رئيس الجمهورية يساعد فى تشكيلها، وهناك أجهزة أمنية تواصلت مع مرشحين للحزب، وحذرتهم من فشلهم، وعدم نجاحهم، إذا ما خاضوا الانتخابات باسم الحزب، ولم يخوضوها باسم قائمة "فى حب مصر"، محذرينهم من عدم وجود أى فرصة لهم خارج تلك القائمة، وهذا سبب القلق لمرشحين كثيرين بالحزب"، بحسب قوله.

واختتم، قائلا: "نرى أن هذا خطير جدا، حتى وإن كان الهدف من تلك التحذيرات هو مجرد إثارة الخوف والقلق لدى المرشحين، إلا أنه من المؤسف أن يكون الوضع بهذا الشكل، والتدخل الواضح للأجهزة الأمنية فى تشكيل القوائم، واختيار المرشحين، لأن هذا يدل على أننا ما زلنا فى دولة أمنية، وأشك أن يؤدى ذلك إلى أى تحول ديمقراطى "، حسبما قال.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]