||||Specified argument was out of the range of valid values. Parameter name: startIndex خلال توقيعها بمعرض الكتاب.. اللبنانية ندى عنيد: فضولي الشخصى دفعنى لكتابة سيرة حياة سمير جعجع - بوابة الأهرام بوابة الأهرام

خلال توقيعها بمعرض الكتاب.. اللبنانية ندى عنيد: فضولي الشخصى دفعنى لكتابة سيرة حياة "سمير جعجع"

5-2-2015 | 19:15

جانب من المناقشة

 

سماح إبراهيم

وجهت الكاتبة اللبنانية ندى عنيد، تحية خاصة إلى الشعب المصري والجيش والرئيس السيسي، لمواجهتهم الأعمال الإرهابية، وقالت: بالكلمة نواجه الإرهاب، وإنني أفخر بوجودى فى بلد نجيب محفوظ وطه حسين وهيكل، بلد عبد الحليم حافظ.

وأضافت، خلال مناقشة كتابها "سمير جعجع.. حياة وتحديات"، في قاعة اتحاد الناشرين بمعرض الكتاب، أنه من الضرورى أن نكرر التزامنا بثقافة السلام والانفتاح.

وعن الكتاب، أوضحت الكاتبة اللبنانية، أنها كتبت هذه السيرة الذاتية عن "جعجع" باللغة الفرنسية فى فرنسا أولا، ثم تولى ترجمتها دار "نوفل" للنشر بلنان، وكان دافعها وراء تأليف ذلك الكتاب هو إرضاء فضولها الشخصي عن سمير جعجع.

وأردفت: يجب القول أن قصة هذا الرجل لها طابع روائى بامتياز، من حيث طفولته، شبابه، دراسته الجامعية، ودخوله الحرب، ثم اعتقاله وهو ذروة قصته، والتى اخترت أن أبدأ الكتاب منها، وذلك لسجنه انفراديًا لمدة 11 عامًا.

وسمير جعجع (25 أكتوبر 1952) سياسي لبناني، ويعتبر أحد أبرز المشاركين في الحرب الأهلية اللبنانية، ويلقب بـ"الحكيم"، أي الطبيب في اللهجة اللبنانية، لدراسته الطب، على الرغم من أنه لم يكملها بسبب اندلاع الحرب، وهو رئيس الهيئة التنفيذية لحزب القوات اللبنانية، إحدى الميليشيات السابقة، التي لعبت دورًا مهمًا في الحرب، وتحولت بعد ذلك إلى حزب سياسي.

وأكدت: هذا الكتاب بداية لرفع الغطاء، وفرصة لكل واحد، ليبدأ برواية القصة والأحداث الخاصة به، الكتاب ليس فقط قصة لحياة سمير جعجع، ولكنه قصة وتاريخ لكل واحد منا كلبنانيين.

وأضافت: كان هناك اتفاق مع سمير جعجع أن نحكى في كل شىء، ولذلك لم أحذف أي شىء له تأثير إيجابى على القصة، ولم أقصد أن أحرك أفرادا أو حركات على بعضها البعض.

وأوضحت عنيد، أن الكتاب قصة إنسانية، قبل أن تكون عربية أو لبنانية، وبطلته هي "أستريدا" زوجة جعجع، التى وقفت بجواره، مشيرة إلى أنها سجلت نحو 18 ساعة مع السياسي اللبناني البارز، ولكنها ليست كافية لإنسان ليسرد سيرة حياته، لذا لم تكتف فقط بهذه المقابلات، بل قامت بمطالعة أبحاث عنه، ومقابلة شخصيات ذات صلة به.

من جانبه، قال الكاتب مصطفى عبيد، الذي أدار اللقاء، إن المشهد اللبنانى متنوع ومتأجج، ومن هنا تأتى أهمية كتاب ندى عنيد عن سيرة وحياة سمير جعجع رئيس حزب القوات اللبنانية، وهو رجل من التراب اللبنانى، ربما كان متهما بالتمرد، ولكنه أبدًا لم يكن متهمًا بكراهية بلاده لبنان.

وتابع: رفع جعجع شعار "لا هيمنة لأى أجنبى على لبنان حتى لو كان هذا الأجنبى عربيا"، لافتًا إلى أن الكاتبة قالت إنه مثل أمراء الحرب كانت له خطايا، مضيفًا أن "عنيد" لا تبحث عن الإثارة، ولكنها تصور سيرة الرجل بقراءة عقلية.

وأضاف: تتبعت موقف الزعيم، وسُبل تعذيبه بدنيًا، وتمتد رحلتنا مع الكتاب حتى اغتيال رفيق الحريرى، فالكتاب يصدمنا ويوقظنا ويدق قوالب مختلفة نطل من خلالها على مشاهد لم نكن نتصورها، حيث حكى لها سمير عما تعرض له من قهر سياسى، لأنه رفض الانحناء.

واستطرد: لم ينج أحد من القتال فى سبيل ما يؤمن به، لذا أرى ما قدمته ندى عنيد عملا جيدا، ونقدر لها جهدها الدءوب.