محليات

"الآثار" تجري حصر لتلفيات مبنى متحف العريش.. وتؤكد: المقتنيات لم تمس ومحفوظة بمكان آمن

30-1-2015 | 17:45

متحف العريش

أ. ش. أ
أكد أحمد شرف رئيس قطاع المتاحف بوزارة الآثار، تأثر مبنى متحف العريش بالهجمات الإرهابية الجبانة، التى حدثت أمس فى سيناء، ولكنه لم يدمر، ويجري، حاليًا، حصر الأضرار التى حدثت بالمبنى، مشيرًا إلى أن المقتنيات الأثرية بالمتحف لم تمس، ومحفوظة بمكان آمن، تحسبًا لأي اعتداءات، أو أعمال إرهابية تستهدفه.


وأوضح "شرف"، فى تصريح له اليوم الجمعة، أنه، على الفور، تم تشكيل لجنة لحصر التلفيات التى تعرض لها المتحف، تضم مدير عام متحف العريش، ومسئولي وزارة الآثار بشمال سيناء.

وأشار شرف، إلى أن هذه الواقعة تعد الثالثة، التى يستهدف فيها الإرهاب الأسود الحضارة والآثار المصرية، بعد واقعة تدمير متحف ملوى بالمنيا، ومتحف الفن الإسلامى بالقاهرة، مما يؤكد أن عناصره تحارب الحضارة المصرية، وتصر على تدميرها.

يذكر أنه تم إنشاء متحف العريش القومى فى عام 2008، وبلغت تكلفة إنشائه نحو 45 مليون جنيه، ويضم 8 قاعات تجسد تاريخ سيناء، من عصر الإنسان الأول، والعصور القديمة والوسطى، حتى العصر الحديث.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة